مقالات

اسباب ركود المشهد الثقافي في البلاد و السبيل الى النهوض به

لقد ساد لفترة من الزمن لدى بعض الساسة و صناع القرار في بلادنا نزوع إلى ازدراء الثقافة في معظم تجلياتها و إلى الاستهانة بالمثقفين و عدم القناعة بجدوائية و وجاه إشراكهم في دوائر صنع القرار ات المتصلة بتطوير المشهد الثقافي و التعاطي معه والسعي إلى النهوض به ،اذ لم يكن يتوفر لدى هؤلاء الساسة الوعي الكامل بأهمية الثقاف كعامل فعال في نشر الوعي الاجتماعي وت

اثنين, 21/10/2019 - 12:55

دولة غنية وشعب كسول

كم نستمتع بترديدها دوما < نحن دولة غنية وشعبنا شعب فقير > عبارة تحمل شحنة استغراب واستفهام واستنكار عبارة نرددها على جلسات السمر في المقاهي وفي جلسات الشاي الشعبية نرددها دون تحقيق كنوع من التنفيس أو محاولة لتبرير الفشل فإذا سألت شابا لماذا لا تعمل سيلقي اللوم على الدولة والنظام ورجال الأعمال والأجانب والقبيلة والبيروقراطية. ثميستنكف جانبا ليست

اثنين, 21/10/2019 - 09:33

التعليم.. بين الرداءة والانعدام

في أواسط ثمانينيات القرن الماضي لم يكن في نواكشوط من المدارس الخاصة غير أربع فقط، على ما أذكر، وكان مستوى التعليم المقدم فيها ونوعيته قويين وغنيين إلى حد كبير، ولم يكن التعليم في المدارس الحكومية حينها سيئاً ولا شديد الضعف، وإن كان قد بدأ يأخذ مساره التنازلي ليواصل تدهوره نحو القاع وما تحت القاع.

أحد, 20/10/2019 - 21:45

خبر مفبرك يشعل حرباً داخل أسرة الرئيس

تعيش العائلة الأولى في نيجيريا، أسرة الرئيس النيجيري محمد بخاري، حاليا فوق صفيح ساخن بشكل يماثل إلى حد كبير الكثير من مسلسلات نوليود (عاصمة السينما في نيجيريا) والتي تتابعها الجماهير كل مساء.

أحد, 20/10/2019 - 21:36

لولا العرب بني حسان وإيگاون لما تعربت موريتانيا!!

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع المحلية في بما بات يعرف بقضية ايكاون وموقف بعض الفقهاء منها 

فأصبحت بين عشية وضحاها هي حديث الساعة في صالونات أنواكشوط بين مؤيد... ومتحفظ... ومشارك.. 

مشكلة موريتانيا أنها مازالت تعيش تحت أطناب الخيمة ومجالها الجغرافي المنعزل على الأقل في وجدانها.. 

أحد, 20/10/2019 - 10:20

عندما ينتظم النبض السياسي

لا شك أن الساحة السياسة تشهد هدوء لا قبل لها به وأن نبضها المتسارع بات معتدلا وحماها منخفضة. حالة هدوء جديدة تدنت معها حرارة الغليان الذي كان شديدا، وانتهى التراشق البذيء الذي كان سائدا بين أحزاب المعارضة وأحزاب الأغلبية. 

أحد, 20/10/2019 - 09:02

قالت البيظان قديما أن "أشبه قوام من جياب"

من يتابع اوجه صرف الحكومه لأموال الشعب من خزانة الدوله والطريقه الموغلة في الإسراف -مع الأسف- التي تتبعها السلطة في تبديد الأموال عامه فلن يستغرب حين ذاك ما تشهده بلادنا من تردي إقتصادي وإجتماعي جعلها تصنف في قائمة الدول الأفقر عالميا, بالرغم مما تتوفر عليه بلادنا من موارد مختلفة ومتنوعه قد لاتوجد فى أغلب الدول التي هي اليوم أحسن منا حالا.

سبت, 19/10/2019 - 09:45

المؤتمر اللا-إعلامي

سيكون من المناسب فك الارتباط بين المؤتمر الصحفي الذي يعقده بعض أعضاء الحكومة للتعليق على نتائج مجلس الوزراء والجهة المكلفة بالنطق، فما يستحق التعليق من نتائج المجلس يلغى حضور الوزراء المعنية قطاعاتهم بها الحاجة لمشاركة الناطق الرسمي باسم الحكومة فى المؤتمر؛ لأن حضورهم يعنى صراحة تعليق تفويضه بالنطق فى مجال اختصاصهم.

جمعة, 18/10/2019 - 13:12

حواجز الإدارة.. خيبة إضافية

يمثل الإعلان في نواكشوط أمس عن قرار باستحداث مراكز لاستقبال المواطنين في الوزارات، مؤشراً على إدراك متأخر بوجود هوة واسعة بين المواطن والإدارة.. لكن أليس المفترض أصلا أن تكون الوزارات ذاتها مراكز لاستقبال المواطنين وتلقِّي معاملاتهم وإنجازها دون تأخير أو مماطلة وتضييع أوقات وطاقات؟

جمعة, 18/10/2019 - 11:44

نفوذ منطق العصابات.. سبب الإخفاقات

تلقي "السيباتية" بظلالها الثقيلة على مدنية متعثرة عمرها، بعمر استقلال البلاد، تسع وستون عاما عند حلول الثامن والعشرين من نوفمبر المقبل؛ "سيباتية" في لب فوضاها العارمة "عين إعصار" هادئة يرفل بداخلها الممسكون بزمام استمرارها نهجا وسلوكا ودرعا سميكا في وجه أي تحول تظهر بوادره أو يحاول أن يفرضه مسوغُ العولمة الذي غير معالم العصر وفتح العقول على رفض الظلا

خميس, 17/10/2019 - 12:18

الصفحات