أحمد سالم المصطفى الفايدة

أصبــح عنـــدي الآن بنــــدقيـــة

لا زالت الأمم على اختلاف ثقافاتها عبر العصور بتنوعها الديمغرافي وتباين ظروفها وتفاعلاتها تختلف في نظرتها لأمور شتى وتتفق رغم كل تلك الاختلافات على ضرورة مبدأ العدل والإنصاف والكرامة والمطالبة بالحقوق وهي قيم نبيلة تتفاوت الدول في تحقيقها بتفاوت تماسكها ووجودها ولا زالت طبيعة النظم السياسية السلطوية التي تحكم الشعوب توسع من نفوذها على حساب تحقيق الشعو

اثنين, 14/09/2020 - 00:47

جابهوا خطاب الكراهية!

تعرف منظمة العفو الدولية حرية التعبير بأنها الحق في أن تقول ما تفكر فيه وفي تداول المعلومات والمطالبةبعالم أفضل والحق في الاتفاق من عدمه مع الممسكين بزمام السلطة والتعبير عن كل ذلك بالاحتجاجات السلمية.

اثنين, 24/02/2020 - 09:44

كتيبة الموظفين المحمولة جوا

عندما وضع ماكس ويبر عالم الاجتماع الألماني ورائد المدرسة لكلاسيكية نظريته البيروقراطية الإدارية والتي قسم فيها السلطة الإدارية إلى ثلاث أنواع بطولية تقليدية تشريعية لم يدر بخلده أن هناك نوع رابع يسمى سلطة الوساطة القبلية وهي سلطة عالم ثالثية تختصر الزمن وتتجاوز القوانين ولا تعير اعتبار لمبادئ التراتبية الإدارية ولا للأقدمية الوظيفية، سلطة عمادها النف

اثنين, 28/10/2019 - 09:36

دولة غنية وشعب كسول

كم نستمتع بترديدها دوما < نحن دولة غنية وشعبنا شعب فقير > عبارة تحمل شحنة استغراب واستفهام واستنكار عبارة نرددها على جلسات السمر في المقاهي وفي جلسات الشاي الشعبية نرددها دون تحقيق كنوع من التنفيس أو محاولة لتبرير الفشل فإذا سألت شابا لماذا لا تعمل سيلقي اللوم على الدولة والنظام ورجال الأعمال والأجانب والقبيلة والبيروقراطية. ثميستنكف جانبا ليست

اثنين, 21/10/2019 - 09:33