مقالات

رمزية التواضع الصارم

أثبتت احتفالية الذكرى التاسعة والخمسين لعيد الاستقلال ـ بعروضها العسكرية النوعية المتنوعة وضيوفها من الرؤساء السابقين والشخصيات السياسية المخضرمة الذين غيبهم طويلا الانفرادُ بالحضور والأضواء والذكر ـ أن عهدا جديد بدأ بطعم التواضع الصارم، وتباشير التحرر من "مفتعل" الشكوك، وبعزم معلن على تحقيق التغيير البناء في خمسية مباركة إن شاء الله زادها احترام الم

جمعة, 29/11/2019 - 13:46

فضائح لجنة المسابقات تجرها للقضاء

لست من الذين يحركهم دافع المصلحة الشخصية في الحكم المباشر والسريع على اللجان التي تسير المسابقات حتى وإن كانت فضائحهم في المرات السابقة ظاهرة للعيان ؛" قضية زينب " التي باتت أحد المسميات التي تطلق على اللجنة ؛ مع توالي فضائحها في المسابقات السابقة سواء كانت من اللجنة العليا أو من اللجنة التي تعين للإشراف على المسابقة . 

خميس, 28/11/2019 - 16:44

"فقرة مفخخة" فى خطاب غزواني

استمعت إلى خطاب الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، بمناسبة الذكرى ال59 لعيد الاستقلال الوطني، فأثارت فضولي فقرة اجبرتني لاحقا على قراءتها أكثر من مرة، فلم أجد لها وصفا غير "التفخيخ"، باعتبار أنها قد تنسف القدسية التي يتمتع بها رؤساء البلد بعد مغادرتهم السلطة، وترفع عنهم الحصانة العرفية لتتسنى مساءلتهم عن أفعال ارتكبوها وهم في سدة الحكم.

خميس, 28/11/2019 - 16:12

بين يدي 28 نوفمبر

دولة "الأملاز" ولد داداه أو دولة فرنسا أو دولة إبليس نفسه... لا يهم، بل المهم أنه أصبح في هذه الفيافي كيان معنوي مركزي له الأمر والنهي، باسم المصلحة العامة التي يستوي الجميع ـ نظريا ـ في ظلها.

أربعاء, 27/11/2019 - 15:51

KO debout

l est revenu. Il nous manquait pourtant si peu. Ould Abdel Aziz a préféré écourter son exil volontaire pour replonger dans la mare aux caïmans. Personne n’imaginait cependant qu’il allait tomber aussi bas. On le savait contraint de céder le pouvoir contre son gré, aigri, revanchard et rancunier.

أربعاء, 27/11/2019 - 12:17

حزب الحاكم.. خذلان متكرر

"الاتحاد من أجل الجمهورية» (UPR) أنشأه «عزيز» كملكية خاصة به، وقد سهر عليه طوال عشر سنوات، غذّاه خلالها وسمّنه من المال العام، ورغم أنه ليس حزباً بأي مفهوم للحزب السياسي (بل هو تجمّعُ مصالحَ خاصةٍ انتظم حول الرئيس وضم شيوخ القبائل وكبار الموظفين والضباط ورجال الأعمال وجميع الانتهازيين من كل لون وصنف)، ورغم أن لحمه نبت من حرام (مناصب وامتيازات وصفقات

أربعاء, 27/11/2019 - 11:54

قصة الجنرالين...

في شهر مايو من عام 1814، دك الحلفاء، (بريطانيا وروسيا وبروسيا والنمسا)، أسوار مدينة باريس واقتحموا أبوابها، وحين اتفقوا على نفي نابليون إلى جزيرة صغيرة، قبالة السواحل الإيطالية، تدعى "ألبا"، حفظوا عليه لقب الإمبراطور وودعوه بإحدى وعشرين طلقة مدفعية، بل وجعلوا حرسه الإمبراطوري يهتف باسمه وحياته ويؤدي له التحية العسكرية وهو يغادر إلى منفاه، 

أربعاء, 27/11/2019 - 11:29

"أَجَلْ": في النشيد الوطني

ما من شك أن النشيد الوطني الجديد قد انطلق من معجم قوي الألفاظ، شديد السبك، ذي بناء موسيقي رنان. غير أن ما أثارني فيه هو حرف: أجل، فطفقت أبحث عن استعماله، ومدى فصاحته، ونسبة دورانه في مواطن الاستشهاد، فأسلمني ذلك كله إلى هذا البحث المتواضع.

أربعاء, 27/11/2019 - 10:05

ذكرى الاستقلال وأمل الإصلاح

ليس من الغريب أن نحتفل و نبتهج بمناسبة ذكرى الاستقلال ٥٩ ،كذكرى لرحيل المستعمر و بروز دولتنا للوجود،الجمهورية الإسلامية الموريتانية.

ثلاثاء, 26/11/2019 - 18:35

صراع المرجعية والولاء

في شهر الإستقلال ؛ شهر نوفمبر ؛ شهر التحرر والإنعتاق ؛ شهر الإنتماء لهذا الوطن والتغني بأمجاده أناشيد وقصائد وبطولات المقاومين ؛ شهر التوشيحات لأولئك الذين ساهموا في تنمية البلاد وخدمتها ؛ شهر الوحدة خلف علم موريتانيا ورموز سيادتها ؛ قد تكون كل دعوة لتشتت الجهود والإصطفاف غير مناسبة ولا مطمئنة ؛ لكن صراع المرجعية والولاء الذي تسارعت أحداثه بشكل مفاجئ

ثلاثاء, 26/11/2019 - 18:29

الصفحات