هل ضاعت فرصة اخرى للتحول الديمقراطي فى موريتانيا؟

السبت 29-06-2019| 12:30

شهدت موريتانيا يوم 22 حزيران/ يونيو 2019 انتخابات رئاسية تعددية فاز فيها مرشح الحزب الحاكم محمد ولد الغزواني الذي حصد الأغلبية المطلقة في الجولة الأولى، بخلاف ما توقعته استطلاعات الرأي التي سبقت الانتخابات[1]. وهذه المرة الأولى التي يجري فيها تداول سلمي على السلطة في بلد شهد عددًا من الانقلابات العسكرية في الفترة 1978-2008.

وقد مثّلت سنة 2007 المحطّة الرئيسة في الانتقال الديمقراطي الموريتاني بوصول أول رئيس مدني منتخب للحكم، لكن انقلاب السادس من آب/ أغسطس 2008 الذي قاده الرئيس المنتهية ولايته محمد ولد عبد العزيز أجهض التجربة. بيد أن المعارضة الموريتانية مدعومة بمواقف الاتحاد الأفريقي وأوروبا والولايات المتحدة الأميركية استطاعت أن تفرض على الانقلابيين الدخول في تسويات تكللت باتفاق داكار الذي وضع أسس العودة إلى المسار الديمقراطي، فأُجريت انتخابات رئاسية في عامي 2009 و2014 فاز بهما الرئيس ولد عبد العزيز. وتعد الانتخابات الأخيرة، الثالثة التي تجري بعد الاتفاق.

دلالات النتائج وأسباب فوز مرشّح النظام
وصلت نسبة المشاركة في الانتخابات إلى 62.66 في المئة[2]. وهي نسبة معتبرة مقارنة بنسبة المشاركة في انتخابات 2014 الرئاسية والتي كانت في حدود 56.46 في المئة. حصل محمد ولد الغزواني على نسبة 52.01 في المئة. ويدل فوزه من الجولة الأولى على قوة التحالف الذي دعمه والمتمثل بالسلطة والقبيلة والجماعات الصوفية. ويعد ولد الغزواني تجسيدًا عمليًا لتلاقي مصالح ذلك المثلّث، فهو الرجل الثاني في النظام من خلال قيادته الجيش ووزارة الدفاع، وشارك في الانقلاب العسكري الأخير مع الرئيس المنتهية ولايته، وينتمي إلى أسرة دينية ذات ارتباطات تاريخية بالطرق الصوفية في موريتانيا، هذا فضلًا عن انتمائه جهوًيا إلى الشرق الموريتاني الذي يضم غالبية السكان. وقد لوحظ خلال هذه الانتخابات تراجع تأثير "المال السياسي" ودور رجال الأعمال، وهو ما أشار إليه الرئيس المنتهية ولايته محمد ولد عبد العزيز بالقول : "إن الدولة باتت أقوى من رجال الأعمال"[3]. ويعود ذلك إلى الصدام الذي حصل بين ولد عبد العزيز وأهم داعميه الماليين في عام 2009؛ رجل الأعمال المنفي محمد ولد بوعماتو، الذي يَتهم إلى جانب قطاع عريض من رجال الأعمال النظام بالسعي إلى تكوين طبقة منتفعين جديدة مرتبطة به.

لمتابعة القراءة

عودة للصفحة الرئيسية