حزب سياسي: ندين قرار وزارة الداخلية بحل الأحزاب

الثلاثاء 5-03-2019| 22:27

إننا في حزب البناء و التقدم ، بعد اطلاعنا على قرار وزارة الداخلية المخل للقانون المنظم للأحزاب السياسية و المنافي لللقرارات و التوصيات الصادرة عن حوار ٢٠١٥-٢٠١٦ و كذا آخر تعهدات للحكومة عبر رئيس لجنة متابعة مخرجات الحوار، الوزير الامين العام للرئاسة الذي تعهد في لقائه مع الأحزاب السياسية بالنظر بتمعن في الأمر هو و طاقمه معللين أن القانون ليس برجعي و لأنه اتخذ في وقت لم تعقبه سوى استحقاقات واحدة فكل الاحزاب في أمان من الحل إن كان لا بد من اعتماد القانون الظالم هذا، و الآن وقد ضربت الحكومة الموريتانية عرض الحائط بكل ما تقدم فإننا ل :
-نعبر عن تضامننا مع كل الأحزاب التي سحب ترخيصها و استعدادنا لمؤازرتها لاسترجاعها حقها غير منقوص،
-ندين بشدة ما أقدمت عليه وزارة الداخلية من تجاوز و هتك للقوانين معرضة حقوق المواطن الموريتاني للانتهاك و التقليص، كما نفرض تراجعها عن هذا القرار الجائر،
-نذكر بأن الدول تبنى على الكفر و لا على الظلم و امزجة البعض.

المكتب التنفيذي
-

عودة للصفحة الرئيسية