جهة نواكشوط: لهذا انسحبت منت عبد المالك من الحفل

الجمعة 22-02-2019| 22:00

قالت جهة نواكشوط ان عدم احترام الترتيب البروتوكولي خلال حفل إشراف الرئيس عزيز على حفل انطلاق أشغال بناء شبكة الألياف البصرية للاتصالات في موريتانيا كان هو السبب الرئيسي وراء انسحاب رئيسة الجهة فاطمة بنت عبد المالك احتجاجا على عدم وضعها فى الرتبة البروتوكولية المحددة لرئيس الجهة.

وهذا نص التوضيح الصادر عن جهة نواكشوط:

تعتبر الجهة مؤسسة دستورية تعكس الارادة الصادقة لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز ، الهادفة إلى تعزيز اللامركزية وإرساء قواعد التنمية المحلية والرفع من شأن المنتخبين المحليين ، والتي تم تكريسها عبر عدة نصوص تنظيمية ، آخرها تعميم وزير الداخلية واللامركزية رقم 02 بتاريخ 11 يناير 2019، الذي حدد المكانة لبروتوكولية لرئيسة الجهة في المناسبات الرسمية ، ولذا فإن مغادرة رئيسة جهة انواكشوط الحفل رغم وصولها المبكر ، وقبل حضور المدعوين ، تنبع من حرصها على إحترام النصوص المجسدة للخطاب التاريخي لفخامة رئيس الجمهورية بمدينة النعمة ، الذي جعل من اللامركزية خيارا وطنيا يمنح لرؤساء الجهات المكانة اللائقة والخاصة في التسلسل لبروتوكولي للدولة .

جهة نواكشوط

عودة للصفحة الرئيسية