تنافس على رئاسة اللجنة الوطنية لشباب الحزب الحاكم

الاثنين 26-11-2018| 11:10

نظمت مساء أمس بفندق نواكشوط لائحة خيار الشباب الداعمة لترشيح فاطمة منت موسى ولد خيري لرئاسة اللجنة الوطنية لشباب حزب الاتحاد من اجل الجمهورية، أمسية سياسية لعرض وشرح برنامج اللائحة أمام مناديب المؤتمر الوطني للشباب.
أفتتحت الأمسية بآيات من الذكر الحكيم لتليها مباشرة كلمة المرشحة فاطمة بنت خيري والتي رحبت في بدايتها بالحضور الكريم وثمنت تواجده بكثرة ، كما هنأت المرشحة الجيش الموريتاني بمناسبة عيده الوطني.
وقد تعرضت بنت خيري في خطابها لمجموعة من النقاط بإعتبارها هي أهم محاور برنامج لائحة خيار الشباب وجاءت كالتالي :
أولا – تعزيز الاندماج الشبابي بتعليم اللغات الوطنية للحد من اتساع الفجوة بين شرائح المجتمع.
ثانيا – بناء شباب لديه الخبرة الكافية والمعرفة الجيدة في النواحي الإدارية والقيادية.
ثالثا – تفعيل دور الشباب للمشاركة الفاعلة في عملية التغيير والنهضة المجتمعية.
رابعا- النهوض بالرياضة ودعم جميع أنواعها.

خامسا – الاهتمام بالمسرح والرسم والسينما لتنمية مواهب الشباب في الفنون الجميلة.
سادسا – دعم العمل الجمعوي وترسيخه كثقافة شبابية.
سابعا – دعم العمل الطلابي .

وفي نهاية كلمتها أكدت مرشحة لائحة خيار الشباب أنها لن تدخر أي جهد من أجل تحقيق مقترحاتها ، وجعل اللجنة الشبابية لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية منظمة شبابية رائدة في العمل والعطاء بمايخدم الشباب الموريتاني.
كما تعهدت أيضا بالعمل المستمر من أجل فرض المزيد من الحضور والفاعلية والتأثير للشباب داخل أماكن صنع القرار السياسي على مستوى حزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

عودة للصفحة الرئيسية