فساد الجنرالات يضرب "سد النهضة"

وكالات

الثلاثاء 13-11-2018| 00:45

اعتقلت السلطات الإثيوبية العديد من جنرالات الجيش، لتورطهم في قضايا فساد طالت مشروع "سد النهضة" وانتهاكات لحقوق الإنسان.


وأعلن النائب العام الإثيوبي، بيرهانو تسيجاي بمؤتمر صحفي في العاصمة أديس أبابا، نقلته وكالة الأنباء الأثيوبية، أن التحقيق استغرق خمسة أشهر وأن المسؤولين اعتقلوا مطلع الأسبوع.

وقال تسيجاي إن التحقيقات في عمليات شراء قامت بها مجموعة "ميتيك" التي يديرها الجيش، كشفت عن فساد ضخم، مضيفا "على مدى ست سنوات قامت ميتيك بعمليات شراء قيمتها أكثر من ملياري دولار، دون طرح أي عطاءات".


وشهد شهر أغسطس الماضي، إطاحة الحكومة الإثيوبية بشركة المعادن والهندسة "ميتيك" التي يديرها الجيش، من مشروع سد النهضة الذي تبلغ تكلفته أربعة مليارات دولار، بسبب تأخيرات عدة في استكمال المشروع.


وأوضح النائب العام، أن السلطات اعتقلت كذلك 27 آخرين من موظفي المجموعة، وضباط الشرطة ليبلغ العدد الإجمالي للمعتقلين 63 شخصا.


يذكر أنه في يونيو الماضي، كشفت لجنة برلمانية أن شركة "ميتيك" أهدرت مئات الملايين من الدولارات، في إنتاج الأجهزة دون دراسة شاملة عن السوق لمنتجاتها.

عودة للصفحة الرئيسية