رئيس الجمهورية القادم



موريتانيا: رئاسيات سابقة لأوانها؟



موريتانيا .. إلى أين؟



صفحة الاستفتاء



الوحدة الوطنية في موريتانيا.. مخاوف وآمال (وثيقة)



وضعية السوق العالمي لخامات الحديد ومستقبل "سنيم" (الحلقة2)



موريتانيا: التقرير السنوي لحصيلة عمل الحكومة وبرنامجها المستقبلي



وضعية السوق العالمي لخامات الحديد ومستقبل "اسنيم" (الحلقة1)



خطاب الكراهية والتمييز... ومسيرة الأربعاء



بلاغ من المنتدى



شهادة في حق المفوض الإقليمى محمد الأمين ولد أحمد



حقائق مذهلة عن الجيوش العربية



اعتقالات فى صفوف نشطاء حركة فبراير

الاثنين 31-07-2017| 19:28

القيادي بالحركة محمد الأمين الحسن الهارب من مطاردة الشرطة لاعتقاله

ذكر مصدر فى حركة فبراير الشبابية المناهضة للنظام الموريتاني ان الامن السياسي يقوم بالبحث عن عدد من قيادييها لاعتقالهم اثر المظاهرة الاحتجاجية التي نظمتها الحركة امام القصر الرئاسي بنواكشوط يوم 27 يوليو 2017 رفضا لحل مجلس الشيوخ وتنظيم استفتاء غير قانوني لتغيير الدستور لحل مجلس الشيوخ عقابا لأعضائه على رفضهم للتعديلات الدستورية المقررة من طرف النظام.
وقال المصدر - الذي تحفظ على هويته- ان من بين قادتيهما الجاري البحث عنهم لاعتقالهم محمد الأمين الحسن، لمهابه و محمد محمود
وسبق للشرطة ان قمعت بشكل عنيف المظاهرات الاحتجاجية المناهضة لتعديل الدستور والغاء مجلس الشيوخ واعتقال بعض أعضاء مجلس الشيوخ ونقابيين وصحفيين، واعتقلت عددا من النشطاء وتمت معاملتهم بقسوة وعنف.
حركة فبراير حركة سياسية شبابية تضم منتسبين لاحزاب معارضة مختلفة من بينها اتحاد قوى التقدم والتكتل، وتعارض هيمنة العسكر على السلطة فى موريتانيا وتعديل الدستور لتعزيز سلطة الرئيس الموريتاني، كما تنشط فى مجال حقوق الانسان ومحاربة الرّق والمساواة.

عودة للصفحة الرئيسية