تسجيلات صوتية: "قطع رأس" خاشقجي وتهديد بقتل القنصل العام أيضا

مونتي كارلو

الخميس 18-10-2018| 21:00

كشفت صحيفة "يني شفق" التركية الموالية للحكومة يوم الأربعاء 17 أكتوبر/تشرين الأول 2018 أن الصحافي السعودي جمال خاشقجي تعرض للتعذيب قبل أن يقطع رأسه داخل قنصلية بلاده في إسطنبول في 2 أكتوبر 2018، مؤكدة أنها تستند في معلوماتها الى الاستماع لتسجيلات صوتية.

وقالت الصحيفة إنه تم تعذيب خاشقجي خلال استجوابه عبر قطع أصابعه مشيرة إلى أنها تملك عدة تسجيلات صوتية تثبت ذلك.

وقالت الصحيفة التركية إن عملية القتل تمت بحضور القنصل السعودي العام في إسطنبول محمد العتيبي، وبينما طلب الأخير من فريق القتل الخروج من غرفته، قالوا له "لو تريد العيش فاصمت".

وأوضحت صحيفة "يني شفق" أنه في أحد التسجيلات يمكن سماع القنصل السعودي في اسطنبول محمد العتيبي وهو يقول لـ "فريق القتل" خلال تعذيب خاشقجي قبل قتله وتقطيعه: "افعلوا هذا في الخارج، ستصبّون البلاء فوق رأسي بسبب هذا"، ليرّد عليه أحدهم: "لو تريد أن تصل إلى السعودية وتريد العيش هناك فاصمت".

يُذكر أنّ فريقًا أمنيًّا سعوديًّا خاصًّا من 15 شخصًا، من بينهم مدير الطب الشرعي السعودي صلاح محمد الطبيقي، كانوا قد وصلوا مطار أتاتورك بإسطنبول يوم 2 أكتوبر/تشرين الأول في ذات اليوم الذي انطلق فيه خاشقجي نحو القنصلية السعودية في إسطنبول، كما تواجدوا داخل القنصلية خلال تواجد خاشقجي فيها، ومن ثمّ غادروا إلى الرياض عبر طائرتين خاصتين، توجهت إحداهما إلى مصر اولًا، بينما توجهت الثانية إلى دبي، لتحطّا أخيرًا في الرياض.

عودة للصفحة الرئيسية