كلية الدفاع بنواكشوط تستقبل أول دفعة ضباط من دول الساحل

أ ش أ

الاثنين 15-10-2018| 13:27

بدأت كلية الدفاع التي تحمل اسم "محمد بن زايد"، في العاصمة الموريتانية نواكشوط اليوم الاثنين، في استقبال أول دفعة من الضباط القادمين من موريتانيا ومالي والنيجر وتشاد وبوركينافاسو.

وذكرت وسائل إعلام موريتانية اليوم، أن الكلية التابعة لمجموعة دول الساحل الخمس استقبلت 37 ضابطا سيتلقون تدريبا عسكريا وأكاديميا على مدى 9 أشهر متواصلة، ما سيمنحهم القدرة على تنسيق وتنظيم العمليات العسكرية، بالإضافة إلى خوض عملية قتالية ميدانية.

وأشارت إلى أن تمويل الكلية وتشييدها وتجهيزها تم من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة.

ولفتت وسائل الإعلام إلى أن قادة دول الساحل الخمس يراهنون على الكلية لتأهيل القادة والضباط على المستويين العلمي والأكاديمي والعسكري العملياتي والاستراتيجي انطلاقا من واقع هذه الدول وطبيعتها والتهديدات التي تواجهها وتلبية لاحتياجاتها الكمية والنوعية.

بدورها، ذكرت وزارة الدفاع الموريتانية أن الكلية ستكون مدرسة حربية بالمعايير الدولية، تأخذ في الحسبان خصوصية المنطقة وأنها ستشكل إضافة نوعية لعلاقات التعاون الوثيق القائم بين دول المجموعة.

عودة للصفحة الرئيسية