ملابسات توقيف موريتاني متهم بقتل زوجته في اسبانيا

مشاهد 24

الجمعة 12-10-2018| 11:19

أوقف الحرس المدني الإسباني بمطار “باراخاس” بالعاصمة مدريد، مواطنا موريتانيا، كان ينوي الهروب إلى المغرب، بعد أن قتل زوجته المغربية في مدينة “ألميرية” بجنوب إسبانيا.

وكان المواطن الموريتاني، يحاول السفر، عبر رحلة جوية، إلى المغرب، قصد الفرار من العدالة الإسبانية، في انتظار تحين الفرصة للرجوع إلى بلده.

وتعود تفاصيل هذه الواقعة إلى يوم 27 من شهر شتنبر الماضي، حين عثر عمال النظافة على جثة المواطنة المغربية مخبأة وسط النفايات، بضواحي مدينة “ألميرية”، ليتم إشعار المصالح الأمنية المحلية.

وتعذر على الحرس المدني الإسباني تحديد هوية الضحية، لأنها لم تكن تحمل معها وثائق شخصية، ليتم إخضاع الجثة للتشريح الطبي، الذي أوضحت نتائجه أن الوفاة وقعت، بعد تعرض الهالكة للعنف.

وفتحت المصالح الأمنية تحقيقا حول ظروف وملابسات هذه الجريمة، لتتوصل إلى تحديد هوية الهالكة، بعد تلقي الحرس المدني إشعارا من قبل مواطن موريتاني، يفيد باختفاء زوجته المغربية في ظروف غامضة.

 

وأظهرت التحريات الأولية أن الزوج هو الجاني، خاصة بعد أن اختفى عن الأنظار، بعد التحقيق معه حول الجريمة.

مشاهد 24

عودة للصفحة الرئيسية