الصين تعترف باعتقال رئيس الشرطة الدولية (الإنتربول)

وكالات

الأحد 7-10-2018| 18:57

يخضع رئيس الشرطة الدولية (الإنتربول)، نائب وزير الأمن العام الصيني السابق، مينغ هونغ وي، للتحقيق في الصين للاشتباه في خرقه للقانون، حسبما أعلنت اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني في بيان أصدرته اليوم الأحد
وقال البيان إن "نائب وزير الأمن العام، مينغ هونغ وي، يشتبه في خرقه للقانون، واللجنة الوطنية للإشراف تحقق معه حاليا".

وطالبت الشرطة الدولية "الانتربول" السلطات الصينية رسميا، أمس السبت، بإيضاحات حول رئيس الانتربول الصيني المختفي منذ أيام مينغ هونغ وي.

وكانت عائلة رئيس الانتربول مينغ هونغ وي أعلنت انقطاع اتصالها به واختفاءه منذ توجهه إلى العاصمة الصينية بكين أواخر أيلول/سبتمبر الماضي.

وانتخب هونغ وي رئيسا للإنتربول عام 2016، وقد كان سابقاً يشغل منصب نائب وزير الأمن العام في الصين، حيث كان عضوا في الحزب الشيوعي الصيني.

عودة للصفحة الرئيسية