سفير لموريتانيا في جمهورية أيسلندا لأول مرة

الخميس 30-08-2018| 12:44

قدم سعادة السفير عبد الله ولد الباه الناجي ولد كبد، في العاصمة ريكيافيك، أوراق اعتماده لفخامة السيد جودني ثورلاسيوس جوهنيسون، رئيس جمهورية أيسلندا، باعتباره سفيرا فوق العادة وكامل السلطة للجمهورية الإسلامية الموريتانية لدى جمهورية أيسلندا، مقيما في بروكسل .
وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي يقدم فيها سفير لبلادنا أوراق اعتماده في جمهورية أيسلندا.
وهذا ما يدل على الديناميكية المتجددة للدبلوماسية الموريتانية، وتوسع دائرة نشاطها لتشمل مناطق من المعمورة لم تكن ضمن نطاقها من قبل، وذلك من أجل ضمان مصالح بلادنا وتكريس حضورها الفعال على المستوى الدولي.
وبعد حفل تقديم أوراق الإعتماد، خص فخامة رئيس جمهورية أيسلندا سعادة سفيرنا بمحادثات مطولة، نقل خلالها سعادة سفيرنا تحيات وتمنيات فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد عبد العزيز، لفخامة الرئيس جودني ثورلاسيوس جوهنيسون، رئيس جمهورية أيسلندا.
كما طلب فخامة الرئيس جوهنسون من سعادة سفيرنا أن ينقل تحياته وتمنياته الطيبة لفخامة رئيس الجمهورية.
وقد تطرقت المحادثات إلى مناقشة الطرق والوسائل المتاحة لتطوير العلاقات الثنائية من أجل التعاون، وكذا القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين الصديقين.

عودة للصفحة الرئيسية