من هو "العربي المجنون" الذي عين سفيرا لدى السعودية؟ الصحافة بين المهنية والضياع افتتاح مراكز لتغذية الأطفال فى نواكشوط بداية فعلية لفصل الشتاء على عموم التراب الوطني خطأ ساذج يمنع نجما سنغاليا من الالتحاق بمنتخب بلاده الرئيس عزيز يعود من فرنسا أصغر مخرجة أفلام تسجيلية في العالم من أصول موريتانية موريتانيا الثانية عربيا من حيث سرعة إجراءات تأسيس الشركات ضابط إيراني يدوس على قبر صدام حسين (فيديو) مسؤول أمريكي: تسجيلات مقتل خاشقجي لا تورط ولي عهد السعودية

حزب اللقاء ينظم سهرة انتخابية في نواكشوط

الأحد 26-08-2018| 13:30

نظم حزب اللقاء مساء أمس السبت سهرة انتخابية في نواكشوط وقد حضر الأمسية التي نظمتها حملة مرشحة الحزب لبلدية تفرغ زينة السيدة توت منت الميداح إلي جانب رئيس الحزب الأستاذ محفوظ ولد بتاح والوزير السابق محمد ولد العابد عدد من قيادات الحزب وشخصيات وازنة من أمثال الوزير السابق والأمير باب ولد سيدي والوزير السابق والقيادي في المعارضة الموريتانية السيد مالوكيف ولد الحسن الي جانب جمع غفير من مناصري الحزب في المقاطعة.

رئيس حزب اللقاء الأستاذ محفوظ ولد بتاح أكد خلال كلمته بالمناسبة على ضرورة اغتنام الفرصة المتاحة للتغير مشيرا إلي أن هذه الانتخابات هي الطريق إلي 2019 وان التصويت فيها للمعارضة هو الضمان الوحيد لفرض التغيير والوقوف في وجه المأمورية الثالثة والرابعة.

وشكر ولد بتاح مرشحة حزبه في تفرغ زينة على تنظيم هذا الحفل مؤكدا أنها مشرحة مثالية تمتلك كل المؤهلات للنهوض بالبلدية المذكورة

من جانبها المرشحة لمنصب عمدة تفرغ زينة السيدة توت من الميداح شكرت قيادة الحزب والجماهير على تلبية دعوتها وأكدت أنها ستسعى الي تطوير البلدية خاصات في المجالات البيئية الصحية.

وعبرت عن رفضها المأمورية الثالثة للرئيس محمد ولد عبد العزيز.

الخبير الاقتصادي والوزير السابق ومرشح الحزب للمجلس الجهوري لنواكشوط السيد محمد ولد العابد قال إن البلاد عرفت خلال العشرية الأخيرة موجة فساد كبيرة حيث حصلت على أموال كثيرة ومع ذلك نرى المواطنين يموتون كالذباب على الطرق بسبب رداءها وانعدام صيانتها

في الوقت الذي تبنى القصور الفاخرة في الفيافي مشبها مشاريع النظام الاقتصادية بقضية الفيلة البيضاء.

وخلص ولد العابد إلي دعوة المواطنين خاصة من الشباب الي التصويت لخيارات التغيير بوصفهم أمل الأمة ومستقبلها.

وقد عرف الحفل العديد من المداخلات القيمة لقادة ونشطاء حزبين.

عودة للصفحة الرئيسية