المسيرة وسنة التعليم والعلم والنشيد.. الأدوار السياسية للكنيسة بالكونغو الديمقراطية نتائج اجتماع مجلس الوزراء "أمير الشعراء 8" يطلق أولى حلقاته التسجيلية لأول مرة منذ 1992.. الجزائر تحتفل بمرور عام بلا “هجوم إرهابي” توقعات بتحقيق موريتانيا لأعلى نمو في المنطقة المغاربية من طرائف التعيينات: ولد أمجار وولد أمجاد ودمبة ولد الميداح ديبلوماسي: لا تأكيد حتى الآن لزيارة الرئيس عزيز إلى دمشق قل للمخلَفين عن المسيرة مليونية مناهضة الكراهية: ثورة ضد تلجيم الشعب

رئيس الجمهورية القادم



موريتانيا: رئاسيات سابقة لأوانها؟



موريتانيا .. إلى أين؟



صفحة الاستفتاء



الوحدة الوطنية في موريتانيا.. مخاوف وآمال (وثيقة)



وضعية السوق العالمي لخامات الحديد ومستقبل "سنيم" (الحلقة2)



موريتانيا: التقرير السنوي لحصيلة عمل الحكومة وبرنامجها المستقبلي



وضعية السوق العالمي لخامات الحديد ومستقبل "اسنيم" (الحلقة1)



خطاب الكراهية والتمييز... ومسيرة الأربعاء



بلاغ من المنتدى



شهادة في حق المفوض الإقليمى محمد الأمين ولد أحمد



حقائق مذهلة عن الجيوش العربية



عزيز: اذا كان الجميع صادقين سنفوز بنسبة 90%

السبت 25-08-2018| 16:33

قال رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز إنه يحذر بشكل واضح بعض الأطر، والمسؤولين في الدولة الذين كونوا بعض الوحدات القاعدية خلال الانتساب الأخير لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية، ويعتقدون أنهم سيضغطون بها على النظام، أو الحزب لتحقيق غاياتهم الخاصة،
وأكد ولد عبد العزيز أن هذا تصرف غير مقبول، ولن نسمح به، وأي مرشح اختاره الحزب الحاكم يجب على الجميع دعمه، حتى لو كان اختياره خطأ، لأن نقاش ذلك يبقى من اختصاص الحزب وحده، وأضاف رئيس الجمهورية أن المصلحة العامة تقتضي الابتعاد عن دعم مرشحين على أساس قبلي، أوجهوي، أوعرقي،
وخاطب الرئيس الحضور قائلا : بعض الأطر لديهم أفكار لا تخدم البلد، ولا تخدم الحزب، ونحن سجلنا مليونا وأكثر من المنتسبين لحزبنا، وإذا كان الجميع صادقين معنا فسنفوز بنسبة تزيد على 90% من الأصوات، هذا بشرط أن نتفادى الأدوار السلبية التي يلعبها بعض الأطر.

وحذر الرئيس المواطنين من التصويت للنواب لأن فيهم قريب للمصوت، والتصويت للائحة النساء من حزب آخر لأن فيه قريبة للشخص، وهكذا، وأضاف الرئيس أن عدد الأحزاب يفوق الـ100 وهذا سيرهق المواطن، لذلك عليهم أن يختاروا شعارا واحدا هو شعار حزب الاتحاد من أجل الجمهورية لضمان استمرار التنمية في البلد.

الوسط الاخباري

عودة للصفحة الرئيسية