ولد سيدي بابه يترشح على رأس اللائحة الوطنية

الخميس 26-07-2018| 15:20

محي الدين ولد سيدي بابه

أعلن اليوم في نواكشوط عن ترشح محي الدين ولد سيدي بابه لعضوية البرلمان على رأس اللائحة الوطنية لحزب التجمع من أجل الديمقراطية والوحدة. وتضم اللائحة -التي لم يعلن بعد عن تشكيلتها النهائية- الإعلامي والأستاذ إدومو ولد محمد الأمين ولد عباس.
ويعتبر محي الدين أحد أبرز الأطر الوطنيين وسبق له أن شغل مناصب سامية في القطاعين العام والخاص. 

من مواليد 1973 في أطار، أنهى تعليمه الابتدائي في نواذيبو والإعدادي في نواكشوط والثانوي في فرنسا. وحصل على شهادات عليا في القانون وإدارة الأعمال من جامعات فرنسية وأمريكية، كما أنه خريج المدرسة الوطنية للإدارة بباريس باعتباره إداريا من السلك المالي ويتحدث اللغات العربية والفرنسية والانجليزية والأسبانية.
سبق له أن عمل بوزارة الشؤون الاقتصادية والتنمية كخبير ومدير مشروع ثم مستشار مكلف بالسياسات التنموية، قبل أن يعين مديرا عاما للتنمية والتعاون الاقتصادي بوزارة المالية والاقتصاد، وهو المنصب الذي شغله لغاية انقلاب 2008.
بعد الانقلاب توجه محي الدين إلى القطاع الخاص، حيث عمل لفترة في القطاع المصرفي ثم في القطاع المعدني، ويعمل حاليا في قطاع الصيد.

يذكر أن حزب التجمع من أجل الديمقراطية والوحدة الذي يرأسه الوزير السابق أحمد ولد سيدي بابه، هو أول حزب تم الاعتراف به في ظل دستور يوليو 1991.

عودة للصفحة الرئيسية