الترارزة: استياء من ترشيحات الحزب الحاكم للمجلس الجهوي

الأربعاء 25-07-2018| 09:30

لقد بلغنا بكامل الأسف أنه قد تم تغيير لائحة المجلس الجهوي واستبدال السيد محمدو الشين بن المختار في أخر لحظة بمرشح آخر بناء علي طلب من عبد الله السالم ولد احمد دوا ،متذرعا بضرورة التناصف مع طائفة ابنه السياسية في االركيز ومستخدما (...) مجموعة من (...) ومن أبرزها ان مجموعة المرشح تصوت دائما في صفوف المعارضة .
وعلي كل حال علي الراغب في معرفة الحقيقة ان يعود الي أرشيف مكاتب التصويت ليري أن بلدية بوطلحاية كانت البلدية الوحيدة التي تحسم النصر لصالح الرئيس وحزبه و قد وقعت قيادة الحزب في هذا الفخ الخبيث خاصة السيد سيد محمد ولد محم واتباعه الذين قاموا بتنفيذ مخطط عميدهم المخضرم خاصة انه مستشار لرئيس الحزب والأخ الذي تم تعيينه في اللائحة أيضا مستشار لرئيس الحزب،ويبدو ان الحزب يتصرف دائما كطرف وقاضي في نفس الوقت مما يوحي بسوء ادارته وفساد طواقمه وانجرافهم تحت الأطماع والمصالح الضيقة.
وكلما يمكن ان يقال في هذا المقام هو أن سكان بلدية بوطلحاية وبأكثرية مرموقة ومعهم سكان مقاطعة الركيز تقدموا بهذا الإقتراح وسلموه للحزب واعتمده الحزب وتم تقديم اللائحة على هذا األساس الا أنه في اليوم الأخير وقع ما وقع وفي الحتام نذكر بما يلي :
ان بلدية بوطلحاية هي البلدية الوحيدة التي وقفت في بداية المطاف مع السيد الرئيس في الوقت الذي كانت جميع البلديات منخرطة في صفوف المعارضة
ان بلدية بوطلحاية فقدت منذ ماموريتين مكانة شيخ المقاطعة التي كانت من نصيبها
ان بلدية بوطلحاية ذات مائات الأطر لم تستفد يوما من الأيام من التعيينات وذلك نظرا لغبن النافذين وعلي الأخص هيمنة الشخص المذكور سابقا
وعلي ضوء ما سبق فإننا نسجل هذه الحادثة كسابقة متعمدة (...) ونحمل مسووليتها الكاملة لقيادة الحزب الحالية
ونعلن اننا في حالة تشاور مستمر مع الحلفاء من اجل اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب والحول والقوة لله من قبل ومن بعد.

مجموعات بلدية بوطلحاية

عودة للصفحة الرئيسية