الرئيس السوداني يشيد باداء شنقيتل

الرئيس البشير يشيد بأداء شركة الاتصالات شنقيتل ويؤكد أن مشغلات المجموعة الخارجية فخرا لأهل السودان

الاثنين 2-07-2018| 15:30

ايجاز صحفي من شنقيتل

على هامش فعاليات القمة الأفريقية الحادية والثلاثين بالعاصمة الموريتانية انواكشوط والتي شرفها قادة وزعماء الدول الأفريقية، قام المشير عمر حسن أحمد البشير رئيس الجمهورية السودانية بزيارة لمباني شركة شنقيتل للاتصالات يرافقه وزير رئاسة الجمهورية وعدد من الوزراء والمسؤولين وكان في استقباله بمقر الشركة المهندس طارق حمزة زين العابدين الرئيس التنفيذي والمدير العام لمجموعة سوداتل للاتصالات و رئيس مجلس ادارة شنقيتل و الاستاذ : سيف الدين عثمان المدير العام لشركه شنقيتل و الشريك الموريتاني أحمد باب ولد أعلي و اعضاء الادارة التنفيذية و موظفي الشركة ، استمع فيها الرئيس لشرح وافي لتجربة سوداتل بالخارج وتعرف علي النجاحات التي حققتها الشركة ، وأشاد بالطفرة التقنية الهائلة التي حققتها مجموعة سوداتل بدول غرب أفريقيا، مثمنا ماتم من جهد وعمل، واصفا المجهود بالعمل المبارك الذي يستحق الثناء والفخر من كل أهل السودان ، مؤكدا أن الدولة ستدعم هذه النجاحات التي تمثل سفارات حقيقية تعزز التواصل الإيجابي بين الشعوب والبلدان ..

من جهته عبر الرئيس التنفيذي لمجموعة سوداتل و رئيس مجلس ادارة شنقيتل المهندس طارق حمزة زين العابدين,عن سعادته بهذه الزيارة المهمة والتي تمثل دافعا قويا لكل عاملي المجموعة لمزيد من البذل والعطاء ، والتي تؤكد عمق الاهتمام من القيادة العليا للبلاد بما تقوم به سوداتل وماتحققة من ريادة ، مشيرا إلى أن رئيس الجمهورية استمع لتقرير مفصل عن التطورات التي صاحبت الشركة منذ تأسيسها وطبيعة الخدمات التي تقدمها للمشتركين ، وخطط التطور ومايصاحبها من استراتيجيات تهدف لجعل سوداتل رقما أفريقيا متميزا.. مؤكدا أن رئيس الجمهورية وجه بالمضي قدما في تطوير عمل الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والأخذ في الاعتبار لعب أدوار إيجابية في تعميق الاواصر بين شعبي البلدين حيث ان شركة شنقيتل تعتبر نواتا للاستثمار الافريقي .

الجدير بالذكر أن خدمات شنقيتل تشمل الهاتفين الثابت والمحمول، بالإضافة إلى نقل البيانات والمعلومات والإنترنت ، وهي أول إستثمار خارجي لسوداتل. وأدخلت تقنية الجيل الثالث لأول مرة في موريتانيا .

عودة للصفحة الرئيسية