رجل اعمال يعلن ترشحه لمقعد نائب واد الناقة

الثلاثاء 26-06-2018| 10:55

استقبلت لجنة ترشيحات حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بمقاطعة واد الناقة، والمعنية باستقبال ملفات أطر الحزب الراغبين في الترشح للاستحقاقات النيابية والبلدية والجهوية القادمة عددا من الملفات التي يرغب أصحابها في الترشح تحت يافطة الحزب.
وكان من بين المرشحين لشغل كرسي أحد نائبي المقاطعة الذين أودعوا ترشحاتهم لدى اللجنة رجل الأعمال أحمدو ولد محمدن "لبحيد".

وقال أنصار "لبحيد" انه يعتبر الأوفر حظا من بين كل المترشحين؛ فقد عرف لدى ساكنة المقاطعة بدعم التعاونيات النسوية وإعانة المحتاجين ودعم الطلبة وبناء المدارس والملاعب الرياضية.

وسبق لولد محمدن أن استضاف اجتماعا بمنزله ضم كل المجموعات والطوائف والأحلاف ضمن مجموعته التقليدية التي عبرت عن دعمها له ووقوفها خلفه؛ مؤكدة أن ذلك هو خيارها الذي يعبر عنها.

وكان لبحيد يشغل منصب رئيس فرع حزب الاتحاد من أجل الجمهورية في بلدية العرية قبل أن يتنازل عنه طواعية الأسبوع الماضي؛ تماشيا مع توجيهات الرئيس وأجندات حزبه حزب الاتحاد الداعية للتغيير وضخ دماء جديدة.

ويجيد ولد محمدن ثلاث لغات هي العربية والفرنسية والإسبانية.
وهو أحد الرموز المؤثرة في خريطة التحالفات السياسية على مستوى ولاية اترارزة ومقاطعة واد الناقة وبلدية العرية؛ كما أنه شريك اساسي في اكبر الكتل السياسية على مستوى العرية وواد الناقة.

عودة للصفحة الرئيسية