تعرض مغترب موريتاني للتعذيب على يد ضابط شرطة أجنبي

موريتانيا اليوم

الثلاثاء 19-06-2018| 20:10

أفاد مصدر من داخل الجالية الموريتاتية المتواجدة في جمهورية تشاد بوسط إفريقيا، بأن أحد أفراد هذه الجالية تعرض للتعذيب والتنكيل من طرف مفوض شرطة في منطقة "كوري بوگدي".
وكشف مغترب موريتاني في نجامينا يدعى ديدي آباتيا، عبر تدوينة نشرها على صفحته بموقع "فيس بوك" للتواصل الاجتماعي جاء فيها : "شهدت أن أفراد الحالية يتعرضون للظلم في هذا البلد الإفريقي؛ حيث استدعى مفوض للشرطة في منطقة "كوري بوگدي 35" المواطن الموريتاتي جمال المنحدر من مقاطعة باسكنو بأقصى الشرق الموريتاني، ليل الإثنين الماضي دون تقديم أي سبب لذلك، وأخضعه للتعذيب طيلة تلك الليلة، ثم أعاده لذويه في حالة صحية بالغة الخطورة؛ وهو يتقيأ الدم ويحد صعوبة بالغة في التبول.
وأضاف المغترب الموريتاني، في تدوينته، أن أفرادا من الجالية استأجروا سيارة نقلوا الضحية على متنها من أجل تلقي العلاج في ليبيا المجاورة؛ مبرزا أن الاتصال تعذر عليهم لإبلاغ القنصل الموريتاني في نجامينا على بعد 2500 كيلومتر من موقع الحادثة بما قال إنه حملة من الظلم الممنهج تمارسها الشرطة التشادية ضد الموريتانيين.

عودة للصفحة الرئيسية