انضمام الدكتور ولد وديه للحزب الحاكم

الأحد 13-05-2018| 08:00

أعلن طبيب الأطفال ومدير مصحة الاحسان، البروفسور عبد الله ولد وديه، انسحابه وجماعته من المعارضة والالتحاق بصفوف حزب الاتحاد من اجل الجمهورية الحاكم.
وفي كلمته بالمناسبة أوضح البروفوسير عبد الله ولد وديه أن جماعته بعد تقييم للمستجدات على الساحة الوطنية وتحولات السياق الإقليمي والدولي قررت الانضمام إلى حزب الإتحاد من أجل الجمهورية، دعماً لمسار الإصلاح والبناء الذي يقوده رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.
ودعا البروفوسير ولد وديه كل الغيورين على الوطن إلى المساهمة الفعالة في المجهود الوطني والالتحام للمحافظة على كيان البلد ووحدته في عالم يتسم بالاضطراب والانقسام.
نائب رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية السيد اجيه ولد سيداتي تناول الكلام فرحب بالجماعة في صفوف حزبه، مهنئا الحزب على انضمام هذه الجماعة التي تمثل قيمة روحية وفكرية إضافة إلى وجودها الفاعل في الساحة السياسية، داعيا مناضلي الاتحاد إلى إفساح المجال أمام الجماعة للعب أدوارها في الحزب.

عودة للصفحة الرئيسية