المغرب يستورد أطباء من دول غرب إفريقيا

وكالات

الأربعاء 18-04-2018| 18:08

لجأت وزارة الصحة المغربية إلى استقدام أطباء من السنغال للتغلب على قلة عدد الأطباء في بعض المناطق النائية جنوب البلاد، لتبدأ الدفعة الأولى المكونة من عشرين طبيباً خلال الأيام المقبلة.


وقالت مصادر من وزارة الصحة إن الفوج الأول من الأطباء السنغاليين الذين يعملون في مجال الطب العام، سيبدأ العمل خلال الأيام المقبلة في إقليم طاطا (جنوب) بهدف تعويض النقص في عدد الأطباء بالمنطقة. وبحسب المصادر، إن "التجربة في حالة نجاحها بمنطقة طاطا، سيتبعها استقدام أطباء من السنغال وكوت ديفوار وبلدان أفريقية أخرى إلى المغرب.


وقال وزير الصحة المغربي، في تصريح صحفي، إنها تجربة أولى من نوعها في البلاد، متمنياً أن تحظى بالنجاح، وأن تساهم في تلبية الطلبات المحلية المتنامية لعلاج المرضى في منطقة طاطا، وأبرز أن "اللجوء إلى خدمات أطباء أجانب لتعويض نقص الأطباء المغاربة في مناطق نائية ليس ترفاً، وإنما ضرورة طبية ومهنية تمليها الحاجة القصوى إلى هؤلاء الأطباء".


وشكل استقدام أطباء من السنغال محور أسئلة اليوم وأمس في البرلمان المغربي بغرفتيه، وكشفت الأرقام التي أوردها وزير الصحة أن هناك ثمانية أطباء فقط يعالجون أكثر من 117 ألف نسمة في إقليم طاطا ونواحيه. وحول النقص الفادح لعدد الأطباء في المناطق النائية، أكد أنه "يتم استحداث مناصب لعمل أطباء في طاطا كمثال، لكن لا يتقدم إليها أحد، وهناك 32 منصباً شاغراً للأطباء في طاطا إلى اليوم".

عودة للصفحة الرئيسية