تعزية للحكومة والشعب الجزائريين

الاثنين 16-04-2018| 13:23

تلقينا في هيئة الشيخ سيد امحمد الكنتي الكبير ببالغ التأثر والحزن فاجعة سقوط عدد هام من الضحايا إثر الحادث الجوي المؤلم الذي تعرضت له طائرة عسكرية جزائرية من طراز " اليوشين " بعيد إقلاعها من مطار بوفاريك العسكري في مدينة لبليده وراح ضحيته أكثر من 257 شخصا.
ولا يسعنا في هذا الظرف الأليم الا ان نتوجه الي الجزائرالشقيقة قيادة وحكومة وشعبا بأحر عبارات التعازي وأصدق مشاعر التعاطف والمواساة في هذا المصاب الجلل , كما ندعوا الله العلي القدير أن يتغمد المشمولين بمغفرته بواسع رحمته ويسكنهم فردوس جناته وان يلهم ذويهم جميل الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون .


رئيس هيئة الشيخ سيد امحمد الكنتي الكبير
دكتور محمد إسحاق الكنتي
نواكشوط بتاريخ الأحد 15 ابريل 2018

عودة للصفحة الرئيسية