تازيازت تدعم تطوير المهارات الفنية في موريتانيا خطاب الكراهية: هل تُعيد موريتانيا تجربة رواندا؟ زيارة رسمية للرئيس السنغالي إلى تونس حراك غير مسبوق في العلاقات الموريتانية المغربية موريتانيا تستعد للانضمام إلى اتفاقية بودابست مؤشر العطاء: الليبيون أكثر الشعوب المغاربية كرمًا أرقام حول انطلاق عمليات التنقيب عن الذهب في منطقة اكليب اندور شخصيات سياسية ومثقفون يعلنون عن انشاء تيار سياسي جديد هذه ملامح المرشح التوافقي...فهل عرفتموه؟ صديقنا الرئيس السابق.../ البشير ولد عبد الرزاق

رئيس الجمهورية القادم



موريتانيا: رئاسيات سابقة لأوانها؟



موريتانيا .. إلى أين؟



صفحة الاستفتاء



وضعية السوق العالمي لخامات الحديد ومستقبل "سنيم" (الحلقة2)



موريتانيا: التقرير السنوي لحصيلة عمل الحكومة وبرنامجها المستقبلي



وضعية السوق العالمي لخامات الحديد ومستقبل "اسنيم" (الحلقة1)



السياحة الثقافية والصحراوية في آدرار



هل تعجز الدولة عن إجراء مسابقة للممرضين بكيفه؟!



حق رد على سؤال تنموي يهم كل واحد منكم



نظرية المؤامرة 12_12_1984



محطات بارزة في حياة الرئيس الأسبق معاوية ولد الطايع



ابرز النقاط المثارة في المؤتمر الصحفي الأسبوعي للحكومة

الخميس 22-03-2018| 21:30

انطلق المؤتمر الصحفي الأسبوعي بإشراف الناطق الرسمي باسم الحكومة، بمباني وزارة الثقافة والصناعة التقليدية وخلاله تم تقديم مجموعة من مشاريع القوانين والمراسيم والبيانات المصادق عليها من طرف مجلس الوزراء المنعقد اليوم ،.

وحول سؤال طرحه أحد الصحفيين بخصوص اللجنة المستقلة للانتخابات وهل هي ثابتة أم تتغير، رد الوزير :حسب ما لدينا من معلومات فإن هذه اللجنة عندها مأمورية وكل لجنة تنتهي مع نهاية مأموريتها وذلك ما حدث بشأن اللجنة الماضية وسيحدث مع الجديدة.

أما بخصوص السؤال المتعلق بالمسجد الكبير قال الوزير الدراسة في مراحل متقدمة ولعل وزارة الإسكان في الفترة القادمة كفيلة بتوفير معلومات أكثر.

أما بخصوص سؤال يتعلق بلقاء الوزير الأول وزعيم مؤسسة المعارضة ولماذا لم يتم اللقاء المذكور مع رئيس الجمهورية؟ رد الوزير: القانون المنظم لمؤسسة المعارضة لا يلزم رئيس الجمهورية بلقاء زعيم مؤسسة المعارضة وإنما يقر لقاءه بالحكومة وهذا ما تم بالفعل.

وبخصوص سؤال حول تقرير منظمة العفو الدولية بشأن تراجع الحريات في البلد قال الوزير: القضية ليست من المنظمات وإنما من المصادر التي تستقي منها المعلومات. وهذه المصادر ليست نزيهة ولا حيادية.
فانتم تعلمون أن الواقع المعاش يكذب هذه الإدعاءات فموريتانيا تعيش جو الحرية بجميع انواعها حرية التعبير والتنقل والتظاهر والتجمهر والبلد مفتوح أمام كل المنظمات ولا نمارس أي مضايقة ولا تعذيب ضد أحد ولدينا هيئات قانونية لمنع التعذيب ولا يوجد أي سجين سياسي. والدولة انما تتحرك فقط في حالة الفوضى وزعزعة الأمن لأنه لا مساومة في ذلك.

عودة للصفحة الرئيسية