الجيش الموريتاني يكشف عن عملية نوعية على الحدود المالية أمطار غزيرة على مناطق واسعة من البلاد الجمعية الوطنية: مقارنة بين نتائج انتخابات 2013 و 2018 قائد قوة"برخان": نتقاسم نفس الهموم مع موريتانيا إزاء المنطقة انتقادات متزايدة لأداء اللجنة المستقلة للانتخابات مُمَيِّزَاتُ الْمَشْهَد الْبَرْلَمَانِي الْجَدِيد ولد بلال يدافع عن فوز الحزب الحاكم بالميناء الحلقة الثالثة من مقال ولد ابريد الليل "واجب العرب" تقرير حول انتخابات سبتمبر 2018 موريتانيا: دعوة لإسقاط اتفاقية "كامب ديفيد"

إلي جنة الخلد أيها الرفيق الوفي والوطني العظيم

الاثنين 19-02-2018| 21:42

الشيخ أحمد ولد الزحاف

لقد شكلت وفاة صديقي وزميلي سيد أمين ولد احمد شل صدمة كبيرة تجاوزت حدود البلاد إلي دول الجوار جنوبا وبلغت أصداؤها أوربا والعالم العربي ولدي أصدقاء وأقارب الفقيد المقيمين في بلدان شتى .
وكانت الصدمة أكبر في الداخل بالنسبة للمحيط الاجتماعي والمهني للمرحوم سيد أمين ولكل الذين عرفوه أثناء مراحل حياته وقد تجلي ذلك في حجم المواساة والتعازي التي تلقتها أسرته بالمعني الضيق والواسع.
أما نحن الذين عرفنا سيد أمين مناضلا يتطلع الي مستقبل أفضل لموريتانيا وصديقا نتقاسم معه كل شيء ابتداء من الأفكار وانتهاء الي قطع الخبز والعلاقات الشخصية، فيمكننا أن نقر في هذا الزمن الرديء الذي تتقوقع فيه النخب وتتخذ من العرق والشريحة والقبيلة والمكانة التقليدية مطية لبلوغ أهدافها علي صعيدي الوظائف والامتيازات الأخرى، أن سيد أمين أعطى نموذجا للإطار الديمقراطي المتعلق بقيم الوطنية والباني لعلاقاته علي أساس المواطنة التي يعي أنه يشترك فيها مع كل أبناء الوطن دون أن ينسي واجباته اتجاه أبناء عشيرته وأبناء مدينته وهم الأبعد منه في النسب لكنهم بكوه رجالا ونساء، شبابا وشيوخا أكثر من غيرهم .
ويتجلى البعد الوطني لفقيدنا بدوره كمؤمن بالوحدة الوطنية مما جعله طوال حياته خاصة لما تولي مسؤوليات سامية كان محل التقاء النخب من مختلف الأعراق والقوميات التي يتعامل معها علي حد السواء.
ضف إلي ذلك أن سيد أمين رغما عن كل شيء لم يتراجع عن مواقفه الأصلية لا من قضية الوحدة الوطنية كما أسلفنا لوحدها وإنما كذلك من مسألة المساواة والعدالة الاجتماعية وضرورة إنصاف الفئات المحرومة التي مازالت تعاني من الغبن والتهميش، كما كان متشبثا بالأفكار والرؤى الحداثية والتقدمية.
فإذا كان ذلك هو سيد أمين الرجل السياسي فانني علي المستوي الإنساني أحتفظ له شخصيا بالخصال التالية كما عرفته منذ أكثر من ثلاثين سنة :
- تمتعه بشكل دائم بأريحية وتواضع وخفة دم لا أعرفها في غيره؛
- أنه علي درجة من الكرم والسخاء نادرة؛
- أنه إنساني حتي النخاع فهو يتألم لكل من يعاني من مشكل أو صعوبة في الحياة مهما كانت؛
ويصدق في سيد أمين قول الامام الشافعي :
قد مات قوم وما ماتت مكارمهم
وعاش قوم وهم في الناس أموات
وبرحيل المغفور له فقدت البلاد وطنيا عظيما وافتقدت أنا رفيقا يحب لي الخير ويدافع عني ويعترف بكفاءاتي إذا كانت لدي كفاءة.
وإنا لله وإنا إليه راجعون وَبَارِكْ اللهم في محمد والشيخ والبنات والأهل والأقارب.

عودة للصفحة الرئيسية