رئيس لجنة إصلاح الحزب الحاكم: أيام تشاورية ستتوج أعمال اللجان

بيان

الأحد 11-02-2018| 00:42

يترجم الإقبال الكبير للجمهور على المنصة الإلكترونية التي أطلقتها لجنة تشخيص وضعية الحزب وإعادة تفعيل هياكله على وسائل التواصل الاجتماعي؛ مدى الاهتمام الذي توليه النخب والجماهير لحزبنا.
وبهذه المناسبة؛ أعرب عن سعادتي وامتناني لكل من ساهم بشكل إيجابي في عملية التشاور والشفافية عبر التفاعل مع هذه المنصة.
وتمشيا مع هذا النهج؛ نقدم لمناصري حزبنا ولكافة القوى الحية المهتمة بالحزب وعملية إصلاحه؛ توضيحا يتعلق بتشكيل اللجان واللجان الفرعية المكلفة بتشخيص واقع الحزب وتحديد السبل والآليات الكفيلة بإعادة تفعيل هياكله.
إن الانضمام لهذه اللجان هو تكليف وليس تكريم. هذه اللجان مفتوحة أمام جميع مناصري وأطر ومناضلي الحزب وتخضع تشكلتها للتحيين الدائم والمستمر بما يسمح بإضافة وتعبئة الأعضاء داخل اللجان حسب الحاجة.
نؤكد أن خيار التشارك والتشاور الذي نتبناه؛ من شأنه أن يسمح للجميع بالمشاركة في العملية كل من موقعه وحسب قدراته.
وفي كل الأحوال؛ فإنه بإمكان الجميع المشاركة في الأيام التشاورية التي ستتوج أعمال هذه اللجان؛ وذلك ضمن الورشات التي ستنظم بهذه المناسبة؛ والتي ستشكل فرصة لتنقيح أفكارنا خدمة لحزبنا.
أكرر في الختام؛ شكري للجميع على مستوى التفاعل مع المنصة التي أطلقناها عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتي مكنت من جمع عدد كبير من الأفكار البناءة.
أحث على مواصلة هذا النشاط وأدعو إلى الاستمرار في تعبئة الاستمارة الإلكترونية؛ مع الإشادة بمستوى المساهمات التي ستؤخذ جميعها بعين الاعتبار.
رئيس اللجنة
ديالو مامادو

عودة للصفحة الرئيسية