مساع لإنشاء مجلس أعمال "مصري -موريتاني" مشترك

أ ش أ

الأحد 28-01-2018| 00:20

أقام السفير المصري، في نواكشوط، ماجد نافع مصلح، ليلة البارحة، حفل عشاء عمل فاخر، حضره المهندس محمود العناني، رئيس مجموعة "الدقهلية للدواجن"، وكبار رجال الأعمال الموريتانيين، وأعضاء مكتب اتحاد أرباب العمل الموريتانيين، وقيادات غرفة التجارة والصناعة الزراعة الموريتانية، والمجلس الأعلى للشباب وشباب رجال الأعمال، وكبار المستثمرين الموريتانيين، في مجالات الزراعة والبيطرة والثروة السمكية والمقاولات والجلود والصحة ومواد البناء وتجارة المواد الغذائية والبنوك والإنشاءات.


وأجمع رجال الأعمال الموريتانيين، على أهمية التعاون الاقتصادي مع مصر، مشيدين بالدور الذي يلعبه السفير ماجد نافع مصلح، ومثمنين عاليا جهوده غير المسبوقة لتنشيط التعاون مع الجانب المصري.


وصرح السفير مصلح بأن هذا اللقاء من المنتظر أن يشكل خطوة أولي نحو مجلس أعمال مشترك "مصري -موريتاني".


وتقوم السفارة المصرية في نواكشوط بتنظيم فعاليات في قطاعات محددة وتنظيم زيارات متبادلة لرجال الأعمال للبلدين وتعزيز مشاركتهم في المعارض المتخصصة بين البلدين.

عودة للصفحة الرئيسية