مبادرة طلابية تدين "عسكرة الحرم الجامعي"

بيان

الثلاثاء 9-01-2018| 19:02

في الوقت الذي ينتفض فيه شعبنا الموريتاني الأبي المجاهد بمختلف توجهاته وانتماءاته ضد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد اترمب القدس الشريف عاصمة للكيان الصهيوني الغاصب، وفي خضم الاحتجاجات المستمرة من طرف نواب البرلمان والصحافة والمحامين والطلاب الموريتانيين، تأبى إدارة جامعة نواكشوط العصرية إلا أن تسبح عكس التيار ويصر رئيسها وأمنيها العام على إجهاض أي حراك طلابي مناصر لقضية القدس التي توحد خلفها المسلمون جميعا والشعب الموريتاني بمختلف فئاته وانتماءاته.
 فقد رفضت رئاسة جامعة نواكشوط وأمانتها العامة تمكين الطلاب من استخدام مدرج إحدى الكليات ووقفت بشكل فج ضد إقامة حفل افتتاح أسبوع الأقصى الذي تنظمه المبادرة الطلابية سنويا والذي يأتي هذا العام في ظل ظروف عصيبة تمر بها مدينة القدس والمسجد الأقصى قبلة المسلمين الأولى وثالث الحرمين، وسط تغاضيها التام عن بعض المسلكيات المنافية لقدسية الفضاء الجامعي، وهو ما يمثل ضربة موجعة للحريات الفردية والجماعية داخل الحرم الجامعي ومظهرا فظيعا من مظاهر عسكرة الجامعة المرفوضة بتاتا.
 إننا في المبادرة الطلابية لمناهضة الاختراق الصهيوني وللدفاع عن القضايا العادلة وأمام إصرار رئاسة جامعة نواكشوط على المضي في عرقلة كل فعالياتنا وأنشطتنا المتضامنة مع القدس في هذا الوقت الاستثنائي الذي تمر به نؤكد على مايلي :
 1 - نستهجن قرار رئيس جامعة نواكشوط وأمينه العام عسكرة الحرم الجامعي وحرمان الطلاب من التعبير السلمي والحضاري عن تضامنهم مع مسرى نبينهم صلى الله عليه وسلم، وقبلتهم الأولى وثالث الحرمين الشريفين.
 2 – نرفض التضييق المتزايد على الحريات الطلابية داخل الحرم الجامعي واعتماد رئاسة الجامعة المقاربة الأمنية الفجة في التعاطي مع الطلاب، وتحويل الصرح الجامعي من فضاء للحرية إلى مربعات أمنية تحكم عليها الشركات الأمنية قبضتها.
 3 – ندعوا الطلاب إلى رفض هذه الممارسات البائدة لرئاسة الجامعة والانخراط بفعالية في أسبوع الأقصى الذي ستطلقه المبادرة الطلابية قريبا تحت شعار "القدس قبلة الأحرار".
 4 – ندعوا كافة القوى الحية في المجتمع الموريتاني من منظمات مجتمع مدني وأحزاب سياسية ونقابات وشخصيات وطنية ومدونين إلى الالتفات إلى الوضعية المزرية التي يعيشها الحرم الجامعي من مظاهر تحكم أمني غير مسبوقة وتحول مؤسسة رئاسة الجامعة إلى أداة لتنفيذ الأجندة الأمنية في الجامعة.


 عن المبادرة
 الرئيس : محمد محمود ولد محمد

 انواكشوط بتاريخ :09_01_2018.

عودة للصفحة الرئيسية