تعزية من زاوية الشيخ سيد المختار الكنتي

السبت 30-12-2017| 10:30

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، علمنا في زاوية الشيخ سيد المختار الكنتي بنواكشوط بنبإ وفاة المغفور له بإذن الله تعالى : الشيخ محمد الحسين ولد حبيب الله، وذلك ليلة الجمعة 10 ربيع الثاني سنة 1439 هجرية، الموافق 29 دجمبر سنة 2017 ميلادية، بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، وقد أقيمت عليه صلاة الجنازة بالمسجد الحرام و ووري الثرى بمقبرة المعلى بمكة المكرمة، وذلك عن عمر ناهز الواحد والتسعين سنة. وقد اشتهر، رضوان الله عليه، بحسن الأخلاق والسخاء والإنفاق في سبيل الله.
وبهذه المناسبة الأليمة والمصاب الجلل، يتقدم مكتب الزاوية برئاسة الأمين العام سيد أعمر ولد سيدن، بأصدق التعازي القلبية والمواساة إلى الأسر الكريمة للفقيد في ولايات : نواكشوط واترارزة. سائلين المولى جلت قدرته، بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يلقيه نضرة وسرورا وأن يجعل ضريحه روضة من رياض الجنة وأن يشمله بعفوه ومغفرته وأن يسكنه في جنات عدن (مع الذين أنعم الله عليهم من النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا)، وأن يلهم الجميع الصبر والسلوان، وأن يرحم السلف ويبارك في الخلف،

وإنا لله وإنا إليه راجعون.

عن الزاوية :

المهندس محمد ولد الشيخ ولد عابدين
مسؤول الإتصال والعلاقات الخارجية

عودة للصفحة الرئيسية