الجيش الموريتاني يكشف عن عملية نوعية على الحدود المالية أمطار غزيرة على مناطق واسعة من البلاد الجمعية الوطنية: مقارنة بين نتائج انتخابات 2013 و 2018 قائد قوة"برخان": نتقاسم نفس الهموم مع موريتانيا إزاء المنطقة انتقادات متزايدة لأداء اللجنة المستقلة للانتخابات مُمَيِّزَاتُ الْمَشْهَد الْبَرْلَمَانِي الْجَدِيد ولد بلال يدافع عن فوز الحزب الحاكم بالميناء الحلقة الثالثة من مقال ولد ابريد الليل "واجب العرب" تقرير حول انتخابات سبتمبر 2018 موريتانيا: دعوة لإسقاط اتفاقية "كامب ديفيد"

أرباب العمل: اتحادنا يتمتع بسمعة دولية

الخميس 28-12-2017| 14:46

افتتح اليوم بنواكشوط المؤتمر العادي الثالث عشر للاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين. وتتضمن وقائع أعمال المؤتمر المنظم تحت شعار: "من أجل قطاع خاص عصري تطبعه التنافسية والمواطنة"، قراءة لتقرير أنشطة المكتب الوطني وأخرى للتقرير المالي وانتخاب لجان المؤتمر.
واعتبر رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر السيد لفضل ولد بتاح، أن المؤتمر ينعقد في مرحلة حاسمة من تاريخ البلد بقيادة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز اتسمت بتطور مشهود في المجالين الاقتصادي والاجتماعي لمصلحة جميع مكونات الشعب وبشهادة المراقبين الوطنيين والأجانب.


وأشار إلى أن روح التشاور التي لمسها الاتحاد خلال جلسات العمل مع مختلف الوزارات والإدارات المركزية، تمثل أكبر شاهد على إرادة الحكومة الهادفة إلى جعل القطاع الخاص قاطرة حقيقية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية للبلد.


وأضاف ولد بتاح أن وجود إطار اقتصادي كلي مستقر وبيئة مؤسسية مواتية لترقية تنمية الاستثمارات، كانت عوامل أساسية لتثمين الإمكانيات الاقتصادية للبلاد، وتوجهها الذي لا رجعة فيه إلى مرحلة نماء اقتصادي مدعومة ومستدامة.


وقال إنه في هذا السياق وبالنظر إلى الدور الأساسي الذي يضطلع به القطاع الخاص في عملية البناء الوطني، يغتنم هذه السانحة لأطلب إقامة وتفعيل اللجنة الوطنية للتشاور بين الدولة والقطاع الخاص للنظر في القضايا التي تتطلب حلولا.


ونبه إلى السمعة الدولية للاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين من خلال تموقعه المتميز في المنظمات الإقليمية والقارية والدولية.


وأكد ضمان مساهمة الاتحاد في إنجاح الشراكة والحوار بين القطاعين العام والخاص وتمسكه بهدفه الرامي إلى أن يصبح نظام خبرة أكثر فاعلية على بيئته.

عودة للصفحة الرئيسية