رسالة من شباب الحزب الحاكم إلى ولد محم

الثلاثاء 26-12-2017| 14:35

يدرك الناظر إلى الساحة السياسية في موريتانيا، كامل الإدراك ما يشهده حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في البلاد من تقدم على جميع الأصعدة سواء تعلق الأمر بتنظيم صفه السياسي وانجازاته المهمة أو بمواقفه الشجاعة، مما جعله أهم قوة سياسية في البلاد.
لقد مثلت الانجازات الملموسة والمشهودة لحزب الاتحاد مرحلة مهمة وحاسمة جعلت هذا الحزب في الصدارة بكل امتياز، وجعلته يكتسح الساحة السياسية بدون منافس على الإطلاق بفعل حنكتكم وعقلانيتكم في التصرف مع جميع المواقف ، سيادة الرئيس الأستاذ سيد محمد ولد محم.
ومهما يكن من أمر فإننا نحن شباب حزب الاتحاد من اجل الجمهورية نثمن عاليا تلك الخطوة الجبارة التي قمتم بها يوم أمس المتمثلة في زيارتكم لمقر لجنتنا الوطنية وتعاطيكم الايجابي مع جميع الآراء المختلفة والأطروحات المتنوعة،،،


عاش حزب الاتحاد من اجل الجمهورية
شباب حزب الاتحاد من أجل الجمهورية


 

عودة للصفحة الرئيسية