وقفة حق مع أستاذي و صديقي الأستاذ أحمد سالم ولد ببوط الحلف الانتخابي للمعارضة يبدي رأيه حول "التناقض المثير" الرئيس الصيني يزور خمس دول عربية وأفريقية وجه شبه بين موريتانيا وكرواتيا الحزب الحاكم يقرر المواجهة مع "المستقلة للانتخابات" الإعلان عن تحالف انتخابي بين التحالف الشعبي وجبهة الأصالة اللجنة المستقلة للانتخابات تسمح بالتسجيل عن بعد الأرصاد تتوقع تهاطلات مطرية قوية في عدة ولايات تواصل يعلن انضمام مجموعة وازنة من سكان بتلميت النباغية: استياء من اقصاء البلدية من ترشيحات المجلس الجهوي

رسالة مفتوحة إلى رئيس الجمهورية

الموضوع: إصلاح التعليم و البيئة و مبادرة مصالحة وطنية

السبت 9-12-2017| 16:09

الشيخان ولد سيدنا عمدة معدن العرفان

يجب قول الحق و هو أن الرئيس محمد ولد عبد العزيز أنجر في فترة وجيزة في مجالات كثيرة يصعب حصرها في مقال أو خطاب ما لم يقدر عليه مجموع رؤساء موريتانيا في الماضي من 1960 إلى اليوم في السلطة كما لن يقدر عليه في المستقبل مجموع المعارضات المناوئة له في الحاضر.
إلا إن كل ما أنجز من أمن و بنية تحتية مهددة بالخراب و الإضمحلال التام إذ لم تغير جذريا و فوريا سياسات التعليم و البيئة المعلنة ليلة البارحة 08 دجمبر 2017 في التلفزة الوطنية الموريتانة.
نظرا أن إصلاحنا للتعليم يضمن 70% من مصاريف الدولة و آباء التلاميذ والبيئة المقترحة تضمن خلق 400.000 فرصة عمل جديدة للشباب و الإزدهار السريع إنني أطلب من رئيس الجمهورية القيام شخصيا بإصلاح التعليم والبيئة بإشراكنا الرأي في إصلاحهم .
كما أطلب من الرئيس أخذ مبادرة قبل نهاية مأموريته بمصالحة وطنية جدية مع كل من يصبو للمشاركة لتشييد موريتانيا مزدهرة و متحدة مع كل طاقاتها الخللاقة المهدورة في خلافات غير واردة أو يلزم السكوت عنها لصالح الوطن.
و الله الموفق
انواكشوط 19 دجمبر 2017
الشيخان ولد سيدنا
عمدة معدن العرفان

عودة للصفحة الرئيسية