عزيز: لم اسمح لولد بوعماتو بمواصلة نهب البلد الرئيس عزيز: هذه مواصفات من سيخلفني فى السلطة! مقتطفات من مقابلة الرئيس مع جون افريك حول وقفة جماهير أم التونسي المطالبة بمأمورية 3 محامي صدام حسين يكشف السر الأهم عن الرئيس العراقي الراحل مصدر رسمي يكشف حقيقة مقتل عبد الملك الحوثي إقرار هدنة إنسانية في سوريا لمدة 30 يوما احذر حذف الرسائل على واتس آب لهذا السبب إيسوفو: الفوضى في ليبيا انعكست على دول الساحل صدور ترجمة كتاب "قضية اللغة في موريتانيا"

بيان من البنك المركزي الموريتاني

الخميس 30-11-2017| 14:30

يرفع البنك المركزي إلى علم الجمهور الكريم عن إطلاق النسخة الثانية من معرضه عن تاريخ وآفاق العملة الوطنية، تحت عنوان "الأوقية"، وذلك في المتحف الوطني بانواكشوط، خلال الفترة الممتدة من 27 نوفمبر إلى 29 ديسمبر 2017.

ويأتي تنظيم هذه النسخة بعد النجاح الباهر الذي حققته النسخة الأولى التي نظمها البنك في سبتمبر 2017، على هامش أنشطته الرامية إلى عصرنة وتحديث سائل الدفع.

وتنظم هذه النسخة من المعرض بالشراكة مع وزارة التهذيب الوطني ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة الشباب والرياضة، والمكتب الوطني للمتاحف، لاستهداف الطلاب والتلاميذ بشكل خاص، على أن يظل المعرض مفتوحا أمام الجميع.

وخلال هذا المعرض، سيوفر البنك لآلاف التلاميذ والطلاب والشباب الموريتانيين، جولات موجهة للمعرض، بغية تعزيز ارتباط هذه الفئات من الالمواطنين بالعملة الوطنية، الأوقية، التي تشكل رمز السيادة الاقتصادية والمالية لبلدنا.

ويتم تحديد المستفيدين من الزيارات الموجهة، من مدارس أساسية وثانوية ومؤسسات تعليم عال وشبكات شبابية واتحادات رياضية، بالتعاون مع الوزارات المعنية، مع ضمان تنوع المشاركين وإعطاء الأولوية للمدارس المتواجدة في المناطق النائية من العاصمة.

وسيتسنى للمشاركين في هذه الزيارات الموجهة أن يسافروا عبر الزمن لاكتشاف تطور وسائل التبادل والدفع منذ عصر المقايضة إلى يومنا هذا. كما ستشفع الزيارات بحلقات دراسية في مجال التربية المالية، تأخذ في الاعتبار مستويات المستفيدين.

من جهة اخرى، ستحتضن قاعة المتحف الوطني، ابتداء من يوم 6 ديسمبر 2017، معرضا آخر يهدف إلى تسليط الضوء على التحسينات المعتبرة التي سيتم إدخالها على العملة الوطنية اعتبارا من فاتح يناير 2018.

ويدخل هذا المعرض ضمن الاستراتيجية الجديدة للاتصال التي اعتمدها البنك المركزي الموريتاني والقائمة على مقاربة مبنية على الشفافية والانفتاح على الجمهور، لضمان وصول المعلومات إليهم وتوفير تربية مالية مناسبة لهم.

للمزيد من المعلومات تفضلوا بزيارة المتحف الوطني أو الكتابة إلى مسؤول الاتصال بالبنك المركزي على البريد الإلكتروني التالي : commbcm@bcm.mr

عودة للصفحة الرئيسية