حين يتصدر السياسي عناوين صحف بلاده! تسجيلات صوتية: "قطع رأس" خاشقجي وتهديد بقتل القنصل العام أيضا نتائج مجلس الوزراء قضية خاشقجي: دائرة الشك تتسع حول خديجة! بومبيو أخبر محمد بن سلمان أن "مستقبله كملك في خطر" الْمَجالِسُ الْجَهَوِيَة و واجِبُ الحَذَر مِنْ أَخْطاءِ التَأْسيس غوانتانامو.. من معتقل سيء "السمعة" إلى سجن مترف! من أجل صحافة جادة هل تعيد أسرة آل سعود ترتيب أوراقها بعد "زلزال" خاشقجي؟ بيانات وزارة الخارجية.. أخطاء لغوية ودبلوماسية شنيعة!

قرية أوربية تعرض 25 ألف دولار لمن يعيش فيها

وكالات

السبت 25-11-2017| 18:03

تشكو القرى الجبلية في سويسرا، مثل مناطق أوروبية أخرى، من هجرة سكانها لها، ما اضطر المدارس إلى الإغلاق بسبب قلة أعداد التلاميذ، وتتحول المنازل السكنية إلى أماكن موسمية لقضاء العطل.

ولمواجهة هذه المشكلة، بدأت قرية ألبينن الواقعة على ارتفاع 1300 متر فوق مستوى سطح البحر والمطلة على وادي الرون في جبال الألب، البحث عن حل لهذه المشكلة بعد رحيل عائلتين منها مؤخرا، فلم يتبق سوى خمسة أطفال في سن الدراسة.

وطرح بعض سكان القرية حلا بسيطا يتخلص في دفع مبلغ للوافدين الجدد، وهي المبادرة التي وقّع عليها 94 شخصا (أي نصف السكان تقريبا) وتم إيداعها لدى البلدية، حيث تقرر أن يتم التصويت عليها من طرف الناخبين في القرية يوم 30 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

وتنص المبادرة على إقرار حوافز لمن يقرر الانتقال للإقامة في القرية وتجديد مبنى قديم أو تشييد بيت جديد، بقيمة 25000 فرنك لكل بالغ و10000 لكل طفل (1 فرنك = 1.03 دولار)، لكن بشرط أن تقل أعمار الراغبين عن أربعين عاما وأن يتعهد المستفيدون من هذه الحوافز بالعيش والإقامة في القرية لفترة لا تقل عن عشرة سنوات كاملة.

جدير بالذكر أن ألبينن مثلها مثل القرى المتناثرة في جبال الألب، تتميز بالعديد من المزايا، منها المنظر الطبيعي الرائع جدا والهواء النقي والشمس الساطعة في معظم أيام السنة.

عودة للصفحة الرئيسية