موريتانيا: تطبيق هاتفي ترقية الشفافية في قطاع الصناعات الاستخراجية

و م أ

الثلاثاء 21-11-2017| 14:39

اطلقت اللجنة الوطنية لمبادرة شفافية الصناعات الاستخراجية اليوم الثلاثاء في نواكشوط ـ بالتعاون مع التعاون الالماني في موريتانيا ـ تطبيقا جديدا عبر الهاتف يتيح للمستخدمين التعرف على مختلف التقارير و المعلومات المنشورة على موقع اللجنة.


ويهدف التطبيق المسمى "App Challenge" والذي عمل على تصميمه فريق مكون من 5 طلاب من كلية العلوم والتكنولوجيا بجامعة نواكشوط، على تعزيز الحكامة عبر ترقية الشفافية وتوفير إمكانية مراقبة قطاع الصناعات الاستخراجية والمساهمة في تمكين المواطن من حقه في الحصول على مختلف الارقام والمعلومات المرتبطة بعائدات الصناعات الاستخراجية في موريتانيا.


ويعمل التطبيق الموجود حاليا باللغة الفرنسية على هواتف نظام "Android"في انتظار اكتمال النسخة العربية وتوسيع دائرة استخدامه على هواتف مختلفة النظم .


وشكر السيد جيبي صو، مستشار الوزير الأول، رئيس اللجنة الوطنية لمبادرة الشفافية في الصناعات الاستخراجية خلال مؤتمر صحفي عقد بمقر اللجنة لعرض التطبيق الجديد، فريق الطلبة الذي عمل على اعداده مشيرا الى ان هذا الفريق تم اختياره من قبل 35 طالبا في ختام ورشة تكوينية نظمتها اللجنة بالتعاون مع التعاون الالماني في موريتانيا حول مبادرة الشفافية وأهميتها في تعزيز الحكامة الرشيدة اضافة الى الآليات المتبعة في تنفيذ هذه المهمة.


وعبر عن سروره بما يمكن ان يضيفه هذا الابتكار الى جهود اللجنة فيما يتعلق بتطبيق مبدأ الشفافية بوجه عام والشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية على وجه الخصوص منبها في هذا الصدد الى ان اللجنة تلقت مباركة وتشجيع العديد من لجان الشفافية المنضوية تحت مبادرة الشفافية العالمية والتي عبرت عن رغبتها في الاستفادة من هذا التطبيق الجديد.


ونوه بمرافقة التعاون الالماني في موريتانيا لجهود اللجنة في تحقيق رسالتها وبدعمه المتواصل الذي مكنها من انجاز الكثير وخاصة على مستوى نشر التقارير وتنظيم الورش.


هذا ويعود انشاء اللجنة الوطنية لمبادرة شفافية الصناعات الاستخراجية الى العام 2006 في إطار اعتماد موريتانيا لجملة من الاجراءات الهادفة الى خلق دولة القانون وتدعيم ديمقراطية تعددية وتجسيد قواعد تسيير اقتصادي نزيه وشفاف بغية خلق ظروف ملائمة لبلوغ اهداف التنمية للألفية.


عودة للصفحة الرئيسية