الاتحاد الدولي للصحفيين: يجب وضع حد للتعمية والمراضاة في قضية مقتل خاشقجي حين يتصدر السياسي عناوين صحف بلاده! تسجيلات صوتية: "قطع رأس" خاشقجي وتهديد بقتل القنصل العام أيضا نتائج مجلس الوزراء قضية خاشقجي: دائرة الشك تتسع حول خديجة! بومبيو أخبر محمد بن سلمان أن "مستقبله كملك في خطر" الْمَجالِسُ الْجَهَوِيَة و واجِبُ الحَذَر مِنْ أَخْطاءِ التَأْسيس غوانتانامو.. من معتقل سيء "السمعة" إلى سجن مترف! من أجل صحافة جادة هل تعيد أسرة آل سعود ترتيب أوراقها بعد "زلزال" خاشقجي؟

CNTM: بيان حول الحكم على المسئ

الأحد 12-11-2017| 15:30

أثار الحكم الغريب الذي أصدرته محكمة الاستئناف في نواذيبو يوم الخميس 09 نوفمبر 2017 غضب الجماهير الموريتانية، لما مثله هذا الحكم من احتقار للضمير الإسلامي العام في موريتانيا، واستهتار بآراء كبار كعلماء موريتانيا وجماهيرها.
وتزامن صدور هذا الحكم مع تجاهل غالبية وسائل الإعلام الوطنية لموضوع الإساءة، وعدم إعطائه الحيز الذي يستحق وتحويله إلى قضية رأي عام، الأمر الذي شجع على صدور مثل هذا الحكم.
وحين خرجت الجماهير الغاضبة من صدور مثل هذا الحكم في قضية كالإساءة إلى الرسول الكريم – صلى الله عليه وسلم – ولتعبر عن رفضها له، قابلتها قوات الأمن باستخدام العنف وبالتنكيل والسحل والاعتقال !
إننا في الكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية، إزاء هذه الأحداث، نسجل أمام الرأي العام الوطني النقاط التالية :
• استغرابنا صدور هذا الحكم المخالف للنصوص.
• استغرابنا صمت بعض نخب سياسية وإعلامية ظلت تنافح عن كل قضية، ولما جاءت قضية الإساءة دخلوا في حالة صمت عميق، منذ بداية مرحلة التقاضي.
• دعوتنا الجميع إلى تحمل مسؤولياتهم التاريخية اتجاه موضوع الإساءة.
• استنكارنا وإدانتنا لاستخدام القوة لقمع المحتجين على هذا الحكم والداعين إلى إلغائه.
• دعمنا كل الجهود الوطنية التي من شأنها إلغاء هذا الحكم والاستجابة لنداء الشعب الموريتاني.


المكتب التنفيذي
نواكشوط 12 نوفمبر 2017

عودة للصفحة الرئيسية