رئيس حزب من الأغلبية ينتقد معيار اختيار أعضاء لجنة الانتخابات موريتانياعلى مفترق طرق حراك دبلوماسي إقليمي ودولي لترتيب "خلافة" حفتر دكار: "انتفاضة" خليفة صال ! السودان: اقالة وزير الخارجية بعد حديثه عن رواتب الدبلوماسيين جميل منصور يكشف تفاصيل لقاءه السري مع الرئيس لنْ ننسى ... والتاريخ لنْ ينسى ... والحقّ لنْ ينسى.... وثيقة: المنتدى لم يطرح قضية ولد غده فى مفاوضاته مع النظام الهداية سعادة ونعمة.. والإلحاد جهالة ونغمة‼ (الحلقة الثانية) نتائج مجلس الوزراء

فكرة حمقاء لربح الأموال عبر الإنترنت

وكالات

الجمعة 20-10-2017| 10:46

أصبحت شبكة الإنترنت مصدرًا لجني الأموال بصورة أسرع من كثير من الطرق التقليدية والمشاريع الاستثمارية التي قد يتعرض أصحابها لخسارة رؤوس أموالهم أو فشل أفكارهم لسبب أو لآخر، في حين أن مستخدم الإنترنت لن يحتاج إلا لحاسب آلي متصل بالإنترنت وحظ وافر من الذكاء لتحقيق أرباح كبيرة.

واستفاد القائمون على أحد المواقع إلإلكترونية الأمريكية من تلك الفرصة العظيمة في فكرة مبتكرة وماكرة في آن واحد، حيث اعتمدوا في حيلتهم على صفة الفضول الشديد لدى الكثير من مستخدمي الإنترنت.

واختار القائمون على هذا الموقع له اسمًا طويلا بشكل غير مسبوق معناه (كم عدد الذين دفعوا دولار واحد لمعرفة عدد الذين دفعوا دولار واحد)، إذ تقوم فكرة الموقع على طلب من المستخدم دفع دولار، من خلال طرق الدفع الإلكتروني، فقط لمعرفة عدد أولئك الذين قبلوا بدفع دولار واحد من قبلهم لنفس الغرض، كل ذلك من أجل إرضاء فضولهم.


ويجد المستخدم عند دخوله الصفحة الرئيسية للموقع المذكور نفس العبارة الطويلة المختارة كاسم للموقع "كم عدد الذين دفعوا دولار واحد لمعرفة عدد الذين دفعوا دولار واحد؟"، وبأسفله أربع خطوات وهي 1- اضغط على الزر أسفله 2-ادفع دولار واحد 3-اكتشف العدد 4-اخبر أصدقائك.


وصرح مالك الموقع بأن موقعه قائم على فكرة حمقاء، بل أنه وصف من يستجيبون لها بالحمقى، إلا أن ذلك لم يمنع أعداد كبيرة من المستخدمين في الاستمرار في دخول الموقع، فضلا عن أولئك الذين يشاركون رابط الموقع على صفحات التواضل الاجتماعي، دون أدنى مجهود من مالكه لتسويقه، ما جعله يحقق أرباحُا خيالية حتى دون يحرك أنامله.

عودة للصفحة الرئيسية