الجيش الموريتاني يكشف عن عملية نوعية على الحدود المالية أمطار غزيرة على مناطق واسعة من البلاد الجمعية الوطنية: مقارنة بين نتائج انتخابات 2013 و 2018 قائد قوة"برخان": نتقاسم نفس الهموم مع موريتانيا إزاء المنطقة انتقادات متزايدة لأداء اللجنة المستقلة للانتخابات مُمَيِّزَاتُ الْمَشْهَد الْبَرْلَمَانِي الْجَدِيد ولد بلال يدافع عن فوز الحزب الحاكم بالميناء الحلقة الثالثة من مقال ولد ابريد الليل "واجب العرب" تقرير حول انتخابات سبتمبر 2018 موريتانيا: دعوة لإسقاط اتفاقية "كامب ديفيد"

فكرة حمقاء لربح الأموال عبر الإنترنت

وكالات

الجمعة 20-10-2017| 10:46

أصبحت شبكة الإنترنت مصدرًا لجني الأموال بصورة أسرع من كثير من الطرق التقليدية والمشاريع الاستثمارية التي قد يتعرض أصحابها لخسارة رؤوس أموالهم أو فشل أفكارهم لسبب أو لآخر، في حين أن مستخدم الإنترنت لن يحتاج إلا لحاسب آلي متصل بالإنترنت وحظ وافر من الذكاء لتحقيق أرباح كبيرة.

واستفاد القائمون على أحد المواقع إلإلكترونية الأمريكية من تلك الفرصة العظيمة في فكرة مبتكرة وماكرة في آن واحد، حيث اعتمدوا في حيلتهم على صفة الفضول الشديد لدى الكثير من مستخدمي الإنترنت.

واختار القائمون على هذا الموقع له اسمًا طويلا بشكل غير مسبوق معناه (كم عدد الذين دفعوا دولار واحد لمعرفة عدد الذين دفعوا دولار واحد)، إذ تقوم فكرة الموقع على طلب من المستخدم دفع دولار، من خلال طرق الدفع الإلكتروني، فقط لمعرفة عدد أولئك الذين قبلوا بدفع دولار واحد من قبلهم لنفس الغرض، كل ذلك من أجل إرضاء فضولهم.


ويجد المستخدم عند دخوله الصفحة الرئيسية للموقع المذكور نفس العبارة الطويلة المختارة كاسم للموقع "كم عدد الذين دفعوا دولار واحد لمعرفة عدد الذين دفعوا دولار واحد؟"، وبأسفله أربع خطوات وهي 1- اضغط على الزر أسفله 2-ادفع دولار واحد 3-اكتشف العدد 4-اخبر أصدقائك.


وصرح مالك الموقع بأن موقعه قائم على فكرة حمقاء، بل أنه وصف من يستجيبون لها بالحمقى، إلا أن ذلك لم يمنع أعداد كبيرة من المستخدمين في الاستمرار في دخول الموقع، فضلا عن أولئك الذين يشاركون رابط الموقع على صفحات التواضل الاجتماعي، دون أدنى مجهود من مالكه لتسويقه، ما جعله يحقق أرباحُا خيالية حتى دون يحرك أنامله.

عودة للصفحة الرئيسية