المضغة الضائعة/الولي سيدي هيبه الحزب الحاكم يعزى فى وفاة محمد ولد الحيمر مؤسسات صحفية ترفض معايير صندوق الدعم موريتانيا: أبرز التغييرات المقترحة على النظام الانتخابي الحكومة توضح ملابسات تلحين النشيد الوطني تفاصيل حول مشروع القانون النظامي المتعلق بقوانين المالية توقعات مرعبة لعام 2018 الحكومة تصادق على مشاريع قوانين متعلقة بالانتخابات بين الانفراج والانفجار.. 5 تطورات جديدة في الأزمة الخليجية السلطات الادارية تؤكد جاهزية كيهيدي لاحتضان فعاليات الاستقلال

ندوة تأبينية للمرحوم الرشيد ولد صالح

الاثنين 16-10-2017| 12:51

نظم المركز العربي الإفريقي للإعلام والتنمية أمس بفندق موريسنتر ندوة تأبينية للمرحوم الرشيد ولد صالح بدأت الندوة بكلمة لمدير المركز السيد محمد سالم ولد الداه ذكر فيها أن المركز نظم هذه الندوة التأبينية وفاء منه للمغفور له الشخصية الوطنية الفذة المرحوم الرشيد ولد صالح.
وتناول مدير المركز بعضا من شخصية الراحل الذي وصفه بأنه رجل من رجالات الوطن والأمة و الفكر والسياسة والثقافة والأدب، إضافة إلى كونه تحلى بكل القيم الأصيلة، وكان كاتبا وأديبا و واحدا من أمهر وزراء الإعلام في البلد، وختم مدير المركز كلمته قائلا مهما قلنا وكتبنا فلن نبلغ غايتنا في التعبير عن مشاعرنا اتجاه فقيد الوطن والأمة.
بدوره تناول الكلام ممثل الأسرة الأستاذ سيدي احمد ولد صالح الذي شكر المركز على تنظيمه لهذه الأمسية التأبينية واعتبر ذلك وفاء من مديره محمد سالم ولد الداه للمرحوم الرشيد ولد صالح، كما عبّر عن مشاعر الحزن والأسى لفقدان الراحل؛ مستعرضا الكثير من خصاله ومساره الفكري والثقافي والسياسي والإجتماعي
وبعد مداخلة مدير المركز وممثل أسرة الفقيد تعاقب على منصة الحديث جمع من قادة الفكر والسياسة والثقافة والإعلام والحركات السياسية الوطنية حيث أجمعوا على حسن الخصال التي كان يتمتع بها الراحل وعلى صدقه وتواضعه وتفانيه في خدمة وطنه وأمته، وكذا سعته المعرفية والثقافية والإجتماعية.


وقد حضر النشاط المئات من المدعوين من بينهم قادة حركات قومية ويسارية وإسلامية عاصروا الفقيد إلى جانب شخصيات وطنية وتقليدية من كل الجهات الموريتانية.


إيجاز من قسم الإعلام بالمركز


عودة للصفحة الرئيسية