تقرير للأمم المتحدة: موريتانيا تأخرت في نشر «القوة المشتركة» هذا ماقالته السعودية عن زيارة مسؤول كبير سراً لإسرائيل مرتضى: "ساحر" يعيش في موريتانيا سبب خسائر الزمالك "التفاهم المسلحة": لن تسمح بتطبيق القرارات المتخذة في غيابنا الجزائر: الخارجية المغربية أسمعتنا "كلاما بذيئا" مشاورات حول الخطوة المقبلة في أزمة قطر حزب جديد ينضم إلى اتحاد أحزاب قوى الأغلبية استئناف جزئي لبث القنوات الخاصة بعد قطعه ليومين مدينة أوروبية تدفع المال لمن يسكنها أزمة السياسة و الإعلام و المواطن

بيان للرأي العام من نقابة أطباء الأسنان

الجمعة 6-10-2017| 12:49

علمنا في النقابة الوطنية لأطباء الأسنان في موريتانيا بتداول خبر على بعض المواقع يفيد باعتقال بعض أطباء الأسنان وهو ما نؤكد أنه عاري من الصحة. والحقيقة أن النقابة في إطار جهودها الحثيثة لتنقية مهنة طب الأسنان من الدخلاء والممارسين بالطرق غير الشرعية عقد نقيبها حلقة بهذا الخصوص على إحدي القنوات التلفزيونية الوطنية بعد اتصال مع الجهات المعنية وهو ما جعل السلطات تشن حملة علي المحلات القريبة من العيادة المجمعة واعتقلت 8 من الأجانب يمارسون المهنة وهم لا يمتون بصلة الى طب الاسنان و انما هم مجموعة من المحتالين ينتحلون صفة المخبري والطبيب ويمارسون بعض العلاجات، منتهزين جهل المرضى واحتياجهم للخدمات الطبية وهو ما يسهل اصطيادهم من قبل هذه العصابة المنتشرة في العاصمة وبعض مدن الداخل.
ويعتبر ايقاف هذا النشاط مطلبا ملحا لكونه خطير على حياة المواطنين, وبالخطإ وقع اعتقال 2 من الموريتانيين مخبريي صناعة الأسنان وهما يحملان شهادات حقيقية وهو ما نأسف له ونطالب بإنصافهما وإطلاق سراحهما , فيما تم اعتقال 2 من الموريتانيين يمارسان بطريقة غير شرعية .
ونحن إذ نثمن للسلطات الأمنية هذه الخطوة لنؤكد علي ما يلي :
1- نفينا لأي صلة لأي طبيب أسنان بهذه الاحداث .
2- دعمنا لجهود النقابة الوطنية لمخبريي تكنولوجيا الأسنان ومطالبتنا بإطلاق سراح منتسبيها .
3- مطالبتنا بالإغلاق النهائي لهذه المحلات لخطرها البالغ علي المواطنين وانزال أشد العقوبات علي أصحابها.
4- مطالبتنا استمرار هذه الحملة حتي تنفية المهن الطبية من الممارسات الغير شرعية .


مسؤول الاعلام في المكتب التنفيذي
أنواكشوط 6 أكتوبر 2017


عودة للصفحة الرئيسية