موريتانيا: تنظيم جديد لنشاط الاستغلال التقليدي للذهب

و م أ

الجمعة 29-09-2017| 00:25

اعتبر وزير النفط والطاقة والمعادن الدكتور محمد ولد عبد الفتاح في شرحه لمشروع مرسوم صادق عليه مجلس الوزراء يتعلق باستغلال المعدن الصغير، أن هذا المرسوم ياتي تطبيقا للقانون الذي يحكم تسيير النشاط المعدني الصادر سنة 2008 في مجال استغلال المعدن الصغير ، حيث يتطلب الاستغلال المعدني الصناعي استثمارات كبيرة وكفاءات قد لاتكون موجودة في الموريتانيين وهو ماجعل فرص المؤسسات الوطنية في الاستغلال الصناعي محدودة جدا .

واضاف ان قطاع النفط ـ ووعيا من السلطات بهذا الوضع ـ قام باعداد هذه النصوص التي ستمكن من استغلال المعدن الصغير وتستفيد منه الشركات الموريتانية الصغيرة حيث لايتطلب استغلاله وجود امكانيات كبيرة ولا تقنيات عالية،مشيرا الى ان هذه التجربة ستخلق فرصا عديدة للعمل كما سيخلق جاهزية لليلد العاملة الموريتانية في مجال التعدين .

وبخصوص البيان المتعلق بالنصوص التنظيمية وتنظيم وتاطير نشاط الاستغلال التقليدي بين الوزير ان تنظيم القطاع اصبح ضرورة لكي تضمن استمرارية الاسفادة منه للمواطنين ،مشيرا الى انه تم الاتصال بجميع الفاعلين الممارسين لهذا العمل وارسلت بعثات للدول التي تمارس نفس النشاط لمعرفة طريقة تعاملها مع مزاوليه وان القطاع اصبح جاهزا لبدء خطة العمل التي ستنظم التنقيب التقليدي.

وقال" ان انتظام هذا القطاع سيمكن مزاولي مهنة التنقيب من تجاوز التنقيب التقليدي الى التنقيب الصغير والذي يعد اكثر فائدة واكثر استمرارية " ، مشيرا الى وجود نصوص ستنظم هذه المهنة منها نص يتعلق باستغلال التنقيب التقليدي للذهب وتحديد الاماكن المسموح فيها بالتنقيب اضافة الى مقرر مشترك يتم بموجبه تنظيم النشاطات المتعلقة بجمع وتسويق المنتوج التقليدي من الذهب عن طريق التصدير.


عودة للصفحة الرئيسية