تفاصيل عملية الجيش ضد المهربين في منطقة الحنك

الثلاثاء 26-09-2017| 23:39

تمكنت وحدة من الجيش الموريتاني يوم 24 سبتمبر 2017 من اعتراض سيارة في منطقة الحنك الحدودية في أقصى شمال البلاد وايقاف خمسة مهربين كانو على متن هذه السيارة المحملة بكمية تناهز طنا من المخدرات.

وجاء فى بيان صادر عن وزارة الدفاع الوطني مساء الثلاثاء:


"في إطار مهام تأمين التراب الوطني ومكافحة التهريب والجريمة العابرة للحدود تمكنت وحدة من الجيش الوطني مدعومة بطائرة من سلاح الجو الموريتاني صبيحة يوم 24 سبتمبر2017 من رصد ومطاردة واعتراض سيارة مشبوهة في منطقة الحنك الحدودية في أقصى شمال البلاد.


وبعد رفضها الانصياع لأمر التوقف، مكنت الرمايات التحذيرية التي نفذتها الطائرة من إيقاف السيارة وسيطرة القوة البرية على ركابها دون أية خسائر.


وخلال هذه العملية تم ايقاف خمسة مهربين على متن سيارة من نوع تويوتا (بيكوب) محملة بكمية تناهز طنامن المخدرات موزعة على 32 طردا(30 صندوقا وخنشتين). كما تم حجز أسلحة فردية وجماعية وأجهزة اتصال لاسلكية وهواتف تعمل بالأقمار الصناعية (ثريا).


وقد تم تسليم كل الأشخاص الموقوفين والتجهيزات والمواد المحتجزة للدرك الوطني في ازويرات لعرضهم على العدالة" .


عودة للصفحة الرئيسية