موريتانيا والجزائر تضعان حجر الأساس لأول معبر حدودي بين البلدين

الأربعاء 20-09-2017| 18:38

وضعت السلطات الجزائرية والموريتانية نهار اليوم الاربعاء حجر الأساس لأول معبر حدودي بين البلدين، وتم اختيار النقطة التي تبعد 75 كلم عن مدينة تندوف الجزائرية كنقطة انطلاق للطريق الذي سيربط المدينة الجزائرية ومدينة الزويرات الموريتانية.
وقال مصدر صحفي إن وضع حجر الأساس حضره وفد مشترك من وزارة الداخلية في كلا البلدين، اضافة الى ممثلين عن الدرك والجمارك وشرطة الحدود.
ومن المنتظر افتتاح المعبر رسميا في الشهرين المقبلين، في انتظار استكمال البنية التحتية المتعلقة بالطريق وتجهيزات المعبر الحدودي.
وكانت وسائل اعلام مغربية قد تحدثت عن مخاوفها من افتتاح معبر حدودي بين الجزائر وموريتانيا خوفا من تأثيره على معبر الكركرات.

ويأتي هذا القرار الموريتاني الجزائري -بحسب المصدر الصحراوي الذي أورد الخبر- ردا على الاستفزازات المغربية التي كانت تهدد بافتتاح ميناء بمدينة الداخلة للتأثير اقتصاديا على موريتانيا.


عودة للصفحة الرئيسية