أمريكا تعبر عن خيبة أملها بعد ترحيل حقوقيين أمريكيين من نواكشوط

السبت 9-09-2017| 00:52

منعت السلطات الموريتانية الجمعة وفدا حقوقيا أمريكيا من دخول البلاد بعد وصوله لمطار نواكشوط الدولي، كما منعت حقوقيين موريتانيين من لقاء هذا الوفد.
ورحلت السلطات الموريتانية الليلة الحقوقيين الأمريكيين المبتعثين من طرف معهد مكافحة الرق "أبولوشن إنستیتوت" بشيكاغو ومنظمة "رینبو بوش" للدفاع عن الحقوق المدنیة، لتلبية دعوة من منظمة "نجدة العبيد" التي كشف قيادي بها عن أن أعضاء هذا الوفد كانوا ينوون لقاء شخصيات حقوقية ومسؤولين في الحكومة للتعرف على تجربة موريتانيا في مجال محاربة العبودية.
وعبرت السفارة الأمريكية بنواكشوط في بيان صادر عنها عن قلقها وخيبة أملها من قرار السلطات الموريتانية منع دخول هذا الوفد، مشيدة بما أسمته الأعمال البطولیة التي یقوم بها مواطنون موریتانیون لمواصلة محاربة آثار الرق ومؤكدة استمرارها في دعم وتعزیز التسامح والتماسك الاجتماعي للشعب الموريتاني.

عودة للصفحة الرئيسية