موريتانيا: أبرز التغييرات المقترحة على النظام الانتخابي الحكومة توضح ملابسات تلحين النشيد الوطني تفاصيل حول مشروع القانون النظامي المتعلق بقوانين المالية توقعات مرعبة لعام 2018 الحكومة تصادق على مشاريع قوانين متعلقة بالانتخابات بين الانفراج والانفجار.. 5 تطورات جديدة في الأزمة الخليجية السلطات الادارية تؤكد جاهزية كيهيدي لاحتضان فعاليات الاستقلال دراسة مقارنة حول الحماية الدستورية لحقوق الإنسان في موريتانيا دراسة: صناع السكر خدعوا العالم طوال نصف قرن السعودية: أسرار "سجن الأمراء"...كواليس التفاوض والتحقيق

اقليك اهل بيه .. حين يتعانق الماضي بالحاضر

الخميس 7-09-2017| 17:00

في جو مليء بالخشوع والإيمان، أدى المصلون فى بلدة اغليك اهل بيه صباح الجمعة شعائر صلاة وخطبة عيد الأضحى المبارك وسط أجواء إيمانية تبتهل فيها القلوب خاشعة متضرعة لبارئها ترجو مغفرته ورضاه وعفوه.

وأمّ جموع المصلّين هذه السنة وفى حالة استثانئية نادرة فى المنطقة العلامة الشيخ عبد الله بن الشيخ المحفوظ ولد بيه، رئيس “منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة”، الذي ألقى خطبة أكد فيها على فضل يوم العيد ومعانيه ؛ موصياً المسلمين بتقوى الله عز وجل فى السر والعلن .
وبيّن فضيلته المعاني الإيمانية العميقة لهذا العيد مركزا على اهمية صلة الرحم والتواصل بين المسلمين و الإبتعاد عن التنافر والتحاسد الفرقة والاختلاف .
وقال ان انهيار الأخلاق واضاعة الصلوات ذنوب مهلكة، داعيا جموع المصلين إلى لزوم التواضع ومجانبة التكبروأنّ التواضع دعوة عملية إلى المودّة والترابُط، ووسيلة لتحرير القلوب من الحسد والكراهية .
وشدَّد الشيخ على ضرورة زجر النفس وتعويدها على الطاعة محذرا من الفواحش ما ظهر منها وما بطن .
وعقب صلاة العيد تم تبادل التهاني والتبريكات بقدوم عيد الأضحى المبارك ، في مشهد يعبر عن فرحة العيدين من الصغير قبل الكبيرفقد خرج السكان رجالا ونساء وأطفالا لأداء صلاة العيد والابتهاج بفرحة المناسبة الجليلة.
وكان الإهتمام كبيرا ، بتساؤلات الزوارالذين قدموا من مختلف المناطق والجهات حول تاريخ البلدة التى أسسها الولي الصالح والعالم العارف الشيخ المحفوظ ولد بيه، رحمه الله تعالى وأسكنه فسيح جناته، حيث أقام على هذا السد المبارك (لقليك) رباطا لتعليم كتاب الله عزوجل ذكر الله فيه ذكرا كثيرا آناء الليل وأطراف النهار، ورتعت مجالس الذكر، وتبارى أرباب الكلمة ،وتحاكم المتخاصمون ، وتلي القرآن ..
رحم الله الشيخ المحفوظ ولد بيه وحفظ الشيخ عبدالله ومتعه بالصحة والعافية وأمد في عمره.

عبدالله ولد محمدو
لقليك


عودة للصفحة الرئيسية