أرض"صمب جام"، و إمعات "اللهث" كوريا الشمالية للولايات المتحدة: لا تذكروا اسم ليبيا أمامنا! الأرصاد: عواصف رعدية على الحوض وارتفاع درجات الحرارة في الجنوب تقرير: روسيا "مسؤولة" عن إسقاط الطائرة الماليزية فوق أوكرانيا ثغرة خطيرة تجتاح واتساب: إحذروها مساهمة في تحرير مناط مفهوم الولاء السياسي قتل أنا العنصرية بداية ميلاد إنسان ارتياح إثر رفع الظلم عن الإمام حدمين ول السالك مَوْضَةُ "التًأْزِيمِ السِيًاسِيِ بِلَا سَبَبْ" كيف يكون النفط والغاز مصدر نجاح للسينغال وفشل لموريتانيا؟

دراسة تكشف عن الخطر الأكبر على الصحة

وكالات

الخميس 31-08-2017| 19:19

خلصت دراسة جديدة إلى أن الكربوهيدرات لا الدهون تشكل الخطر الأكبر على الصحة وتزيد من احتمال الوفاة المبكرة.


وتكسر الدراسة التي أجريت في 18 بلدا وشملت 135 ألف شخص، اعتقادا سائدا في عالم التغذية بأن الدهون هي الخطر الأكبر على الصحة، وفق ما أفادت شبكة "سي بي أس" الأميركية الثلاثاء.


وأشارت الدراسة إلى أن الإكثار من الكربوهيدرات وخصوصا المكررة والمصنعة منها يزيد من خطر الوفاة المبكرة، في حين أن تناول الخضروات والفواكه والبقوليات تقلص من حجم هذا الخطر.


وأوضحت أن الذين يتناولون نسبة كبيرة من الكربوهيدرات بمعدل 77 في المئة من طعامهم اليومي تصل نسبة احتمال وفاتهم المبكرة إلى 28 المئة وينخفض الخطر في حال التقليل من الكربوهيدرات.


أما أولئك الذين يتناولون كميات كبيرة من الدهون -بنسبة تصل إلى 35 في المئة من طعامهم اليومي- سيكونون معرضين بنسبة أقل بـ 32 في المئة لخطر الوفاة المبكرة وأقل بـ 18 في المئة من خطر السكتة الدماغية، مقارنة بأولئك الذين يأكلون نسبة أقل من الدهون.


ولاحظ الباحثون أن تناول الدهون بنسبة قليلة جدا، أي في حدود3 في المئة يوميا يرتبط بازدياد خطر الموت المبكر، مقارنة بأولئك الذين يتناولون نسبة تصل إلى 13 في المئة.


وأجرى الدراسة باحثون في مركز البحوث الصحية في جامعة ماكماستر الكندية.

عودة للصفحة الرئيسية