شنقيتل تطفئ سمعتها العاشرة فى موريتانيا

الجمعة 25-08-2017| 09:30

في يوم 23 أغسطس من سنة 2007 انطلقت الخدمات التجارية للشركة الموريتانية السودانية للاتصالات (شنقيتل). وخلال هذه العشرية جسدت شنقيتل نموذجاً للشراكة الناجحة بين موريتانيا والسودان وعملت بكل دأب ونشاط على تطوير وتوسيع البنى التحتية وخدمات الاتصالات وتقليل تكلفتها وتقريبها من الساكنة. 
من جهة أخرى، ساهمت شنقيتل بشكل فاعل في تنمية المجتمع وخدمته من خلال جملة من البرامج والنشاطات المستمرة تهدف إلى مساعدة ودعم مختلف المجالات المجتمعية مثل: التعليم، الصحة ،الثقافة ... والفئات الفقيرة
ونحن ملتزمون بالاستمرار في هذا النهج بوتيرة أسرع في قابل الأيام لقناعتنا بدور قطاع الاتصالات في تطوير الاقتصاد الوطني وتحسين حياة الناس وتوفير بيئة مناسبة لنمو وتطوير الاعمال.
وبمناسبة عيد الأضحى المبارك وعشرية شنقيتل يتقدم لكم رئيس وأعضاء مجلس الادارة والادارة التنفيذية لشنقيتل وموظفيها بأحر التهاني وأخلص الامنيات ،وكل عام وأنتم بخير وشنقيتل أكثر مما تتخيل .

رئيس مجموعة سوداتل
المهندس طارق حمزة زين العابدين

عودة للصفحة الرئيسية