للمرة الـ9 الرئيس زوما ينجو من حجب الثقة!

وكالات

الأربعاء 9-08-2017| 09:00

رجح نواب حزب المؤتمر الوطني الحاكم في جنوب إفريقيا أمس الثلاثاء، الكفة في الاقتراع بحجب الثقة عن الرئيس، جاكوب زوما لصالح بقائه في منصبه، حسبما أفادت وكالة "رويترز".


وبفضل ولاء الحزب الحاكم للرئيس يكون زما نجا من 9 عمليات تصويت على حجب الثقة عنه على خلفية مزاعم فساد، منذ أن تولى رئاسة البلاد في 2009، وقد عارض حجب الثقة هذه المرة 198 نائبا، مقابل 177 من نواب المعارضة صوتوا بالحجب، بينما امتنع 9 نواب وتخلف 16 عن الجلسة.


ويشغل النواب التابعون لحزب المؤتمر الوطني 249 مقعدا برلمانيا من أصل 400 في حين تسيطر المعارضة على 151 مقعدا مما يتطلب دعم 50 من نواب الحزب الحاكم للمعارضة من أجل الإطاحة بزوما وحكومته.


من جانبه حث رئيس حزب التحالف الديمقراطي المعارض الذي طرح مشروع سحب الثقة على البرلمان، النواب على التصويت على الإطاحة بالرئيس، قائلا : "جاكوب زوما تسبب في تركيع شعبنا".


فيما أكد جاكسون مثمبو رئيس الكتلة البرلمانية لحزب المؤتمر الوطني في اجتماع يوم الثلاثاء قبيل حلول موعد الجلسة البرلمانية أن الحزب متمسك بدعم زوما.


يشار إلى أن احتجاجات اندلعت في مقاطعة جوتنغ حيث تقع جوهانسبرغ المركز التجاري للبلاد والعاصمة بريتوريا، وأحرق خلالها المتظاهرون الإطارات في الشوارع تعبيرا عن معارضتهم لاستمرار زوما في الحكم قبيل حلول موعد التصويت.


فيما نظم مؤيدون لزوما تجمعا في كيب تاون، حيث يقع البرلمان لدعمه، ورفعوا لافتات كتب عليها "يجب أن يبقى زوما"، في الوقت الذي خططت فيه أحزاب المعارضة لمسيرة احتجاجية في كيب تاون للضغط باتجاه الإطاحة بالرئيس زوما الذي تنتهي فترة رئاسته عام 2019 عندما يحل موعد الانتخابات الرئاسية.

عودة للصفحة الرئيسية