مجموعة من سكان بلدية السدود تنضم لحزب تواصل

ايجاز من حزب تواصل

الاثنين 31-07-2017| 17:00

أعلنت مجموعة سياسية وازنة في بلدية السدود بولاية تكانت اليوم الاثنين 31-07-2017 انضمامها لحزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية "تواصل"

و نظمت المجموعة حفلا لاعلان انضمامها حضره قادة من الحزب في المنطقة من بينهم رئيس قسم كرو صداف ولد آد.

متحدثون باسم المجموعة قالوا إنهم قرروا الانضمام لتواصل بعد قرابة 30 سنة من دعم الأنظمة لم يحصدوا خلالها سوى التهميش و عدم الإشراك.

و بعد قرار الخروج من حظيرة الموالاة – يقول المنضمون الجدد- أجرينا مقارنة بين الأحزاب فوجنا أن حزب تواصل هو الحزب الذي يمكننا من خلاله وجود ذواتنا و المشاركة الحقيقية في العمل السياسي و قد رأينا تجارب مشجعة في ذلك.

و تمتاز المجموعة المنضمة بالتنوع حيث تضم ممثلين عن مختلف المجوعات القاطنة في البلدية كما يوجد من بينا مختلف الأعمار و الأجناس.

رئيس وفد الحزب صداف ولد آد رحب بالمجموعة و عبر لها عن اعتزاز الحزب بانضمامها واعدا بأن يكون الحزب عند حسن ظنهم.

و يترأس المجموعة المذكورة السيد سيدات ولد محمود ولد مسعود و تحدث باسمها أثناء الحفل السيد خطري ولد اصنيب.

و من أبرز رموزها السادة :

- الشيخ ولد عبد الله

- عمر ولد حباب

- معط ولد هارون

- المين ول جار

- الشيخ ولد احمد ولد العبد

- ابراهيم ولد امبارك ولد علي

- الشيخ ول الناجي

- الشيخ ولد اسغير

- بون ولد بلخير

 

- سيد محمد سيد بيه

عودة للصفحة الرئيسية