سعد الحريري يغادر الرياض متوجها إلى فرنسا الحزب الحاكم يدعو موغابي رسميا للاستقالة من منصب رئيس البلاد حول الوضع المزري للتعليم قوى التقدم يطالب بإطلاق معتقلين في مدينة سيليبابي كيف تقرأ الرسائل المحذوفة على واتس آب؟ ولد احمد إزيد بيه يشارك في الاجتماع الوزاري حول التجارة والأمن والحكامة في إفريقيا انفراج في العلاقة بين موريتانيا وغاميا عمر البشير: سأتنحى 2020 وأدعم "أيلا" في انتخابات الرئاسة أول ظهور علني لموغابي بعد سيطرة الجيش على السلطة في زيمبابوي استعراض لتاريخ الحركة الطلابية بأسبوع الدخول الجامعي الثامن

ولد اجاي يدعو للتسامح مع المعارضة

اشهار

الاثنين 24-07-2017| 11:30

نظمت منسقية حملة التعديلات الدستورية على مستوى ولاية نواكشوط مهرجانين تعبويين حاشدين في ولاية نواكشوط الجنوبية (مقاطعة الرياض وعرفات) مساء أمس.

وترأس المهرجانين منسق الحملة على مستوى نواكشوط؛ وزير الاقتصاد والمالية المختار ولد اجاي وسط حضور شعبي كبير.

وأعرب منسق الحملة المختار ولد اجاي في كلمته أمام الحاضرين عن سعادته بحجم الحضور للمهرجانين والذي جاء نتيجة وعي السكان بحجم ما تحقق لمقاطعتهم ولموريتانيا عموما من مكاسب تنموية هامة في عهد رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز.

وتطرق المنسق العام لحملة نواكشوط لثلاث نقاط بدأها بتعداد منجزات كبرى تحققت خلال السنوات الماضية بفضل ترشيد المال العام والاهتمام بأوضاع الطبقات الاجتماعية الضعيفة مقدما عدة أمثلة لمشروعات ضخمة تحققت في نواكشوط وولايات أخرى.

وفي النقطة الثانية من كلمته استفاض الوزير في شرح مضامين التعديلات الدستورية والهدف من تمريرها في هذا الظرف؛ حيث أكد أن الأمر يتعلق بتجديد وتعزيز المؤسسات الديمقراطية وترشيد النفقات وخلق آلية لإحداث التوازن التنموي في مختلف ولايات الوطن، بالإضافة إلى تكريم المقاومة الوطنية.

كما دعا المنسق المختار ولد اجاي المواطنين إلى التصويت لصالح التعديلات الدستورية يوم 5 أغسطس المقبل من أجل مواصلة مشوار البناء والتطوير.

وشرح الوزير ولد اجاي أهمية التصويت على التعديلات الدستورية, ملفتا إلى أن مجلس الشيوخ قد أنفقت الدولة عليه طيلة السنوات الماضية 17 مليار أوقية، في حين سينفق النظام في هذه الحملة 3 مليارات لمرة واحدة وتنتهي القضية يضيف ولد اجاي.

وفي ما يخص العلم الوطني أكد ولد اجاي أن إضافة خطين أحمرين له جاءت كرد لللاعتبار لشهداء المقاومة, مذكرا بشهداء حرب الصحراء وما تعرضوا له من نسيان على حد تعبيره.

واتهم ولد اجاي المعارضة غير المحاورة بأمراض القلوب, طالبا من سكان الرياض التسامح معهم.

كما استرسل الوزير في خطابه أمام اساكنة الرياض عن العبودية، مؤكدا أن من يدعون الدفاع ضدها يعيشون اليوم على مأساة الشعب في الخارج، م برزاأن محاربتها تأتي ببناء المستشفيات والمدارس، وتوفير المعيشة وهو ما يفعل نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز وفق وزير المالية المختار ولد اجاي.

وقد ترأس المهرجانين الوزير المختار ولد اجاي منسق الحملة على مستوى نواكشوط, حيث شكر الآلاف من سكان الرياض وعرفات على حضورهم، مثمنا إصرارهم على المجيء والبقاء رغم حرارة الشمس.

وفي الرياض تناولت الكلام وزيرة الاتصال هاوا تانديا منسقة الحملة على مستوى ولاية نواكشوط الجنوبية التي ركزت هي الأخرى على أهمية التصويت بكثافة على التعديلات الدستورية .

من جانبه تناول الكلام منسق الحملة على مستوى الرياض وزير التهذيب إسلمو ولد سيدي المختار مثمنا حضور الحشود,معربا عن أمله أن يصوت كل سكان الرياض لصالح التعديلات الدستورية.

كما تناولت الكلام منسقة الحملة على مستوى عرفات الوزيرة زينب بنت اعل سالم مبرزة أهمية التصويت ب"نعم" لصالح التعديلات الدستورية، موجهة الدعوة لسكان عرفات بحضور مهرجان الثالث من أغسطس في ساحة المطار، ملفتة السكان إلى إنجازات النظام لسكان المقاطعة.


عودة للصفحة الرئيسية